بومبيو: إذا صعّدت إيران سننهي الأمر بشروطنا

2020-01-13 | منذ 11 شهر

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيوواشنطن-  دافع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو مجدداً عن قتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، قائلا إنه ليس هناك أحد فاق سليماني في سفك دماء الأميركيين سوى أسامة بن لادن زعيم تنظيم «القاعدة».
وقال بومبيو أمام طلبة من جامعة ستانفورد اليوم الاثنين 13-1-2020:«ليس هناك إرهابي يده ملطخة بدماء أميركيين أكثر من سليماني سوى بن لادن»، وأضاف أن سليماني مسؤول عن قتل أكثر من 600 أميركي، كما أنه «العقل المدبر» للهجمات الأخيرة على جنود أميركيين في العراق، وفق وكالة الأنباء الألمانية.
وأضاف بومبيو أن الهجوم على سليماني كان جزءاً من «استراتيجية كبرى» تتبعها حكومة الرئيس الأميركي دونالد ترمب وتتضمن العزل الدبلوماسي لإيران والضغط الاقتصادي عليها، بالإضافة إلى الردع العسكري، وحرمانها الموارد التي تحتاج إليها لاستئناف «أنشطتها الشريرة في العالم أجمع».
ووجه تهديداً إلى إيران قائلا: «إذا صعّدت إيران، فإننا سننهي هذا الأمر بشروطنا».



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي