المنظمة المصرية لحقوق الانسان تطالب بحماية المدونين

خدمة شبكة الأمة برس الإخبارية
2008-12-04 | منذ 11 سنة
160 ألف مدوّن يتعرضون 'بصمت' لملاحقة السلطات المصرية فضلا عن أعمال الحجب والمراقبة والمصادرة

القاهرة - طالبت المنظمة المصرية لحقوق الانسان الخميس4-12-2008 باجراءات قضائية لحماية المدونين المصريين الذين يتعرضون لملاحقة السلطات.

واضافت المنظمة ان المدونين الذين قدرت عددهم في مصر بحوالى 160 الفا يتعرضون "لحجب المواقع والرقابة والمصادرة، ويتم هذا الحجب بصمت ودون اعلان او اجراءات واضحة، ودون وجود اي اجراءات قانونية توضح اسباب الحجب، او اي طريقة للاعتراض عليه".

واضافت المنظمة ان توقيف المدونين بسبب ارائهم السياسية يشكل "انتهاكا جسيما لحرية الرأي والتعبير".

كما دانت "التضييق الأمني... على المدونين... وعلى أسرهم على حد سواء"، وهو احدى وسائل الضغط عليهم، بحسب المنظمة.

واوقفت الشرطة في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني المدون المعارض محمد عادل (20 عاما) ولم تحدد مكان احتجازه.

كما اوقفت القوى الامنية في السنوات الثلاثة المنصرمة الكثير من المدونين. ودعا ناشطون عبر الانترنت الى تظاهرة احتجاج على غلاء المعيشة مرتين في السادس من أبريل/نيسان والرابع من مايو/ايار.

واعتبرت منظمة "مراسلون بلا حدود" غير الحكومية حركة التدوين المصرية الناشطة جدا انها "فعالة جدا في لجم نزعات الحكومة السلطوية".


 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي