الأسواق الخليجية تواصل مقاومة الضغوط الجيوسياسية

2020-01-07 | منذ 2 شهر

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية، الثلاثاء 7يناير2020، متراجعاً بنسبة 0.09% لينخفض بمقدار 7.16 نقطة، ويقفل عند مستوى 8198.97 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 3.7 مليار ريال.

وتراجع سهم أرامكو 0.43% إلى 34.35 ريال، كما تراجع سهم مصرف الإنماء 0.49% إلى 24.5 ريال.

وقلص سهم عسير من مكاسبه، لكنه ظل محتفظا بمكانته كأعلى نسبة ارتفاع في السوق بنسبة بلغت 7.25% ليغلق عند 9.76 ريال، فيما كان سهم أليانز إس إف الأكثر تراجعاً بنسبة 4.51% لتغلق عند 27.5 ريال.

وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 140 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 155 ألف صفقة، سجلت فيها أسهم 96 شركة ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 85 شركة على تراجع.

وكانت أسهم شركات عسير، ومجموعة فتيحي، وشمس، وتكوين، ومجموعة الحكير الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات إليانز إس إف، والأسماك، وأنعام القابضة، واللجين، وساب فكانت الأكثر انخفاضا في التعاملات، حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 7.25% و 4.51%.

فيما كانت أسهم شركات الإنماء، وأرامكو السعودية، وتكوين، والراجحي، ومهارة هي الأكثر نشاطا بالكمية، كما كانت أسهم شركات أرامكو السعودية، ومهارة، والإنماء، والراجحي، وسابك هي الأكثر نشاطا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو) اليوم منخفضاً 39.43 نقطة ليقفل عند مستوى 6512.87 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 11 مليون ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 190 ألف سهم تقاسمتها 656 صفقة.

وتباينت أداء الأسواق العربية بنهاية تداولات اليوم، بعد أن حققت أغلبها ارتفاعات في بداية ونهاية التداولات.

وأغلق مؤشر سوق دبي المالي على ارتفاع قدره 1.99% عند 2746.77 نقطة. وواصلت أسهم إعمار وبنك دبي الإسلامي في مساندة السوق بعد ارتفاعهما بنسبة 3.58% و1.29% على التوالي.

وارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.98% ليغلق عند 5056.75 نقطة، بدعم من السهمين الأكثر نشاطا، وهما بنك أبوظبي الأول الذي ارتفع بنسبة 1.07% وأغلق عند 15.16 درهم، وسهم الدار العقارية الذي ارتفاع 0.96% مغلقا عند 2.1 درهم.

وارتفع مؤشر السوق الأول الكويتي بنسبة 1.3% وأغلق عند 6808.8 نقطة، وسط نشاط أسهم بيتك الذي ارتفع بنسبة 1.43% وبنك الكويت الوطني بنسبة 1.53%.

وارتفع مؤشر بورصة البحرين بنسبة 0.5% ليغلق مؤشرها العام عند 1592.02 نقطة، في ظل ارتفاع سهم البنك الأهلي المتحد، الأكثر نشاطا، بنحو 0.015 نقطة.

وتراجع مؤشر بورصة قطر بنسبة 0.25% ليغلق عند 10381.74 نقطة، كما انخفض مؤشر بورصة مسقط بنسبة 0.09% ليغلق عند 3948.38 نقطة.

وقال محمد العمران رئيس المركز الخليجي للاستشارات المالية "شهدنا خلال يوم أمس أحداث جيوسياسية صعبة وكانت تبعاتها ارتفاع المخاطر في المنطقة وتأثرها المباشر على أسواق المنطق ولكن ذلك تأثير محدود خلال يوم واحد لأن دول الخليج ليست في مواجهة لهذا الصراع الدائر بين الولايات المتحدة وإيران. وبالتالي الأسواق تعافت من هذا التراجع مع عودة الثقة والهدوء. من الطبيعي نرى استغلالاً للفرص ضمن نطاق التذبذب الحاد الذي شهدتها أسواق الأسهم عموماً في المنطقة والأسواق العالمية".

يأتي هذا الأداء وسط الاضطرابات التي تشهدها الأسواق العالمية منذ بداية الأسبوع عقب مقتل قائد فيلق القدس، الإيراني، قاسم سليماني في هجوم بطائرة مسيرة على موكبه في مطار بغداد، وسط مخاوف من أن يؤدي ذلك إلى تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة.

إلى ذلك، استبعدت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني، أن يتم شن حرب شاملة بين الولايات المتحدة وإيران، وذلك في أعقاب مقتل قاسم سليماني.

وأعادت الوكالة التأكيد على رأيها السابق بأن أي مواجهة بين الولايات المتحدة وإيران ستبقى محدودة، وفي نطاق ضيق.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي

البوم الصور