محكمة مغربية تصدر قرارا صادما للفنانة فاطمة دنيا بطمة وشقيقتها

2020-01-06 | منذ 9 شهر

قررت الغرفة الجنحية بمحكمة الاستئناف بمراكش، اليوم الاثنين 6 يناير/كانون الثاني الجاري، رفع الكفالة على الفنانة المغربية المثيرة للجدل دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام الى 800 الف درهما (85 ألف دولار) مع إغلاق الحدود في وجهيهما، مقابل تمتيعهما بالسراح المؤقت في ملف ابتزاز وتشهير بحق فنانين مغاربة وعرب تتابعان به.

وجاء قرار غرفة المشورة في إطار الطعن في قرار القاضي التحقيق القاضي بأداء دنيا بطمة لـ 300 الف درهما وشقيقتها 100 الف درهما، لتصبح قيمة الكفالة 500 األف درهما لدنيا وشقيقتها ابتسام 300 درهما مع منعهما من السفر.

وتقول الأوساط الفنية المغربية ان المغنية دنيا بطمة المقيمة في البحرين تعيش وعائلتها أسوء أيامها، بعد تفجير قضية الحساب الوهمي “حمزة مون بي بي” على “أنستغرام”، حيث اعتقلت السلطات عددا من المتورطين في الحساب بتهم تتعلق بـ” الابتزاز والتشهير والسب والقذف” وبث صور وفيديوهات لأشخاص من دون موافقتهم”، وغيرها من التهم وشهد جميع المعتقلين ضد دنيا وشقيقتها وتحميلهما مسؤولية الحساب وما كان يقوم به كتصفية حساباتها في المجال الفني، مع مجموعة من الأشخاص والفنانين.

ويثير متابعة دنيا وابتسام بطمة بحالة سراح انتقادات واسعة في الأوساط الحقوقية والفنية كون بقية المتهمين يتابعون بحالة اعتقال.

دنيا بطمة بعد أن قرر قاضي التحقيق متابعتها في حالة سراح، وعدم اعتقالها هي وشقيقتها ابتسام مقابل كفالة مالية، (حاولت) الخروج من المغرب عبر مطار محمد الخامس، بالدار البيضاء، بواسطة جواز سفر بحريني، ليتم منعها من طرف الشرطة، وهو ما أدخلها في حالة من الغضب والصراخ، حيث تحدثت تقارير صحافية، عن إصابتها بانهيار عصبي خاصة مع الحديث عن احتمال سحب وسامين ملكيين منحا لها 2015 و2018.

واختارت بطمة عبر خاصية “ستوري”، نشر فيديوهات وهي تؤدي تارة أغانيها وتارة تؤدي أغنية سعد لمجرد “لمن نشكي حالي”، فيما أدرجت أيضا دعاء جاء فيه “اللهم احفظني ممن نوى بي سرا، ومن نوى بي خبثا فاكشفه، ومن أراد إيذائي فرد كيده في نحره، ومن وثقت به وخذلني وأساء لي فأنت حسبي ونعم الوكيل.”



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي