صورة من القرن الماضي تكشف حقيقة أول حاملة طائرات صينية

2020-01-04 | منذ 1 شهر

حاملة الطائرات Liaoningكانت في بادئ الأمر حاملة طائرات سوفيتية لم يكتمل بناؤها تسمى "ريغا"، وبعد ذلك أرسلت إلى أوكرانيا لتبقى هناك طيلة حوالي 10 سنوات، قبل أن يشتريها رجل أعمال صيني عام 1998.

بعد ذلك حصلت عليها البحرية الصينية وأكملت تصميمها لتتغير ملامحها تماما كما تبدو في الصورة

في الصورة الأولى يمكن رؤية هيكل سفينة صدئ غير مكتمل، وفي الثانية صورة لحاملة طائرات مجهزة بعد إدخال التحديثات عليها وتغيير تصاميمها الداخلية.

يرجع تاريخ هذه السفينة التي أصبح اسمها Liaoning إلى ثمانينات القرن الماضي، عندما أراد الاتحاد السوفييتي تصميم حاملات طائرات على غرار تلك الأميركية، وكانت "ريغا" واحدة من سفينتين تم العمل فيهما، ومع انهيار الاتحاد السوفييتي عام 1991 كانت قد اكتمل بناء "ريغا" بنسبة 68 في المئة فقط.

أول حاملة طائرات صينية

وعندما اشتراها رجل الأعمال الصيني، كان الهدف المعلن هو تحويلها إلى كازينو عائم، لكن الواقع كانت "ريغا" موضع اهتمام من قبل "بحرية جيش التحرير الشعبي"، وهي فرع في جيش التحرير الشعبي الصيني.

وقام مهندسو الجيش الصيني بإدخال التعديلات اللازمة عليها رغم ما واجهوه من تحديات متعلقة بنظام الدفع فيها، فباستثناء الغلاية (المرجل) الرئيسية للسفينة، لم تكن مزودة بنظام الاشتعال ونظام التحكم وملحقات الآلات المساعدة والصمامات والعدادات.

واضطر الصينيون إلى تصنيع نظام دفع جديد وبحلول عام 2011، كانت مزودة به لتنطلق أول مرة للعمل في عام 2012 باسم Liaoning، أول حاملة طائرات صينية، بعد أن ظلت مهملة في أوكرانيا.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي