العالم يحتفل بعيد ميلاد المؤلف الموسيقي بيتهوفن

2019-12-17 | منذ 9 شهر

يحتفل العالم اليوم بعيد ميلاد المؤلف الموسيقي الألماني، ربما الأشهر على الإطلاق، لودفيغ فان بيتهوفن (1770-1827)، وذلك على أعتاب الذكرى 250 لمولده العام القادم.

وسوف تخصص فعاليات كثيرة في أماكن عدة حول العالم خلال العام المقبل، الذي سوف يحمل اسم "عام بيتهوفن" في الأوساط الموسيقية حول العالم. بينما يدور الحديث الآن عن إعادة "كتابة" السيمفونية العاشرة التي سيكشف عنها العام المقبل، والتي استخدم فيها الخبراء برامج حاسوبية، واستعانوا بمخطوطات تركها بيتهوفن.

ظهر بيتهوفن، في النصف الثاني من القرن الـ 18، في مدينة فيينا، مؤلفا شابا مؤمنا بأفكار الثورة الفرنسية (1799-1789)، وهو يقترب من أفكار حركة فايمر كلاسيك (1772-1805)، المدرسة الأدبية الكلاسيكية التي كانت تضم غوته وشيللر وفيلاند، وتبحث في تلك الآونة عن قيم إنسانية جديدة، تربط الأفكار الرومانسية والكلاسيكية والتنويرية. إنها أفكار الثورة، ورائحة الثورة، بل وأيضا إحباطات الثورة التي دفعت بيتهوفن دفعا نحو تغيير الشكل الموسيقي وكسر القوالب الموسيقية (في حدود المعروف والمتاح وقتها) لصالح المضمون.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي