روسيا: واشنطن تعرقل مشاركتنا في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة

2019-12-17 | منذ 1 سنة

رجح رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي، قسطنطين كوساتشوف، الثلاثاء 17ديسمبر2019، أنه لن يتمكن من التحدث في الجمعية العامة للأمم المتحدة غداً الأربعاء، جراء عدم إصدار الولايات المتحدة تأشيرة له للمرة الثانية.

وقال كوساتشوف خلال مؤتمر صحفي: "غدًا في نيويورك في إحدى جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة في الساعة التاسعة صباحًا بتوقيت نيويورك، حيث يتبقى أقل من يوم واحد، ستُعقد مراجعة سنوية من قِبل الجمعية العامة لقرار بشأن عدم جواز تمجيد النازية... طلب الجانب الروسي من جديد الحصول على تأشيرة لعضو الوفد قسطنطين كوساتشوف، وتم إرسال طلب آخر إلى السفارة الأميركية في الـ8 من تشرين الثاني/نوفمبر من هذا العام، وحتى اليوم لم نتلق ردا من السفارة الأميركية على طلب التأشيرة هذا".

وأضاف: "هذا يعني أنه للمرة الثانية بصفتي عضوًا في الوفد الروسي في دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة، سيتم رفض منحي تأشيرة دخول، مما يعني أنه سيتم حرماني من فرصة المشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة".

وأوضح أن "الولايات المتحدة انتهكت التزاماتها تجاه الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بطريقة جذرية. سنبقي هذا الموضوع على جدول أعمال علاقاتنا الثنائية. سنسعى لضمان عودة الولايات المتحدة للوفاء بالتزاماتها، أو لإدانة هذه الممارسة غير القانونية على الإطلاق، من قبل المجتمع الدولي بشدة".

وأكد كوساتشوف، في الـ4 من الشهر الجاري، أن رفض إصدار تأشيرات الدخول للوفد الروسي إلى الولايات المتحدة يعد ضربة للعلاقات الثنائية ولن يبقى دون عواقب.

 وأعلنت السفارة الروسية لدى الولايات المتحدة، في وقت سابق، أن السلطات الأميركية تقيد باستمرار دخول المسؤولين الروس وتعطل صيغ التفاوض.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي