صرحٌ تاريخيٌ للبيع!

2019-12-04

هكذا جاء في الإعلان العقاري.. صرحٌ تاريخيٌ للبيع بأقل من مليون دولار في “سانت بطرسبرغ” التي تعد ثاني أكبر مدن روسيا وعاصمتها السابقة.

شقتان جميلتان استأجرهما الأديب الروسي الكلاسيكي “الكسندر بوشكين” في القرن التاسع عشر بلغت تكلفتهما 55 مليون روبل أي ما يعادل 858.500 دولار، انتقل بوشكين إلى إحداهما عام 1834 ليسكن مع زوجته “ناتاليا بوشكينا” وأطفاله الأربعة ثم انتقل مرة أخرى إلى منزله الأخير عام 1836.

وقال “رسلان سويشيف” وهو سمسار عقارات أن بائعاً سرياً لم يكشف عن اسمه على موقع إلكتروني مخصص للشقة: “هذه الشقة هي عمل فني”. فسوف يستمتع من سيشتري المنزل بإطلالة خلابة تطل على نهر “نيفا” وكما يقول “سويشيف” عن “مشاهدة الناس والطيور والسيارات والمسيرات العسكرية والكثير من الأشياء التي لا يتمكن كثيرون من رؤيتها مثل احتفالات “سكارليت سيلز البحرية” على طول جسر “كوتوزوف”

عاش “سويشيف” في شقق  بمساحة تبلغ 93.4 متر مربع فقط لمدة عام واعتبره جزء من خوض “تجربة مهنية وخلّاقة” ، وصرّح المؤرخ “ليونيد كودزييفيتش” بأن بوشكين صاغ أجزاء من عمله  “ابنة الضابط ” و “تاريخ بوغاشيف” وغيرها من الأعمال الكلاسيكية عندما كان بمنزل يبلغ طول جدرانه 4,5 متر،وإضافة إلى عظمة الشقة يقول “كودزييفيتش” إن بوشكين استضاف أيضًا “نيكولاي غوغول” و” فاسيلي جوكوفسكي ” ومعاصرين آخرين هناك.

قال “إغنات بوشوخين”  رئيس تحرير RBC Realty : “هذا هو اكتشاف القرن الذي لا يقدر بثمن”.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي