لاريجاني: لسنا قلقين من وضع العراق في وجود السيستاني

2019-12-01 | منذ 2 أسبوع

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران علي لاريجاني، الأحد 1ديسمبر2019، أن "طهران لاتشعر بأي قلق إزاء الأوضاع الجارية في العراق، مع وجود المرجع الديني الأعلى آية الله علي السيستاني.

وقال لاريجاني، في مؤتمر صحفي، ردا على سؤال عما إذا كانت التطورات الأخيرة الجارية في العراق تترك تأثيرات على إيران، إنه "بوجود آية الله السيستاني في العراق الذي يتمتع بقيادة عامة جيدة، ليس لدينا أي قلق لأنه يدرك حجم المشكلة".

وأضاف: "بالطبع، في الوقت الذي كان فيه داعش يعتدي على العراق، كنا نشعر بالقلق ونقدم لهم المساعدات، لكنه اليوم يخطو بحكمة ونحن على استعداد لتقديم المساعدات إذا أرادوا ذلك".

وتابع: إننا "نعتبر العراق حليفا طبيعيا، ولانشعر بالقلق بشأن الأحداث الأخيرة في العراق، لأن العراق لديه شخصيات سياسية ودينية ناضجة ويستطيعون التعامل مع مختلف القضايا، وآية الله السيستاني يدرك جيدا هذه الأمور".

ويشهد العراق منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقتل ما لا يقل عن 350 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي