الجيش اللبناني يعلن توقيف 16 شخصا على خلفية أحداث شغب شهدتها مناطق لبنانية

2019-11-27 | منذ 10 شهر

 

أعلنت قيادة الجيش اللبناني توقيف 16 شخصا على خلفية أعمال شغب وقعت في مناطق عدة ليل أمس الثلاثاء 26نوفمبر2019.

وأفاد بيان صادر عن قيادة الجيش اللبناني، الأربعاء 27نوفمبر2019، بإيقاف وحدات الجيش ستة عشر شخصاً على خلفية الحوادث التي شهدتها عدة مناطق لبنانية الليلة الماضية.

وأوضح البيان أنه:في طرابلس تمّ التعرض للممتلكات العامة وعدد من المصارف وأحد المباني الحزبية، وإلقاء قنبلة يدوية لم تنفجر وقنابل مولوتوف باتجاه العسكريين، ورشقهم بالحجارة، ما أدّى إلى إصابة ثلاثة وثلاثين عسكرياً. كما تمت مصادرة عدد من الدراجات النارية التي تركها أصحابها ولاذوا بالفرار.

وتابع: "وعلى طريق صيدا القديمة بين منطقتي الشياح وعين الرمانة وأثناء إعادة فرض الأمن والهدوء في المنطقة، أصيب عشرة عسكريين جرّاء التراشق بالحجارة بين عدد من الأشخاص".

وأردف البيان: "أما في بكفيا (في محافظة جبل لبنان)، وأثناء قيام وحدات الجيش بإعادة فتح الطريق، أصيب ثمانية عسكريين جرّاء التراشق بالحجارة بين الأهالي ومواكب سيّارة، والتدافع الذي حصل بعد ذلك".

وأكد البيان: "تمكنت وحدات الجيش من إعادة الوضع إلى طبيعته في مختلف المناطق، وبوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص".

ويشهد لبنان منذ 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي احتجاجات شعبية واسعة ومستمرة، تطالب بحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وإلغاء نظام المحاصصة الطائفية في السياسة، حيث يرى الكثيرون فيها سببا في عدم فعالية الحكومة.

وقدم رئيس الوزراء، سعد الحريري، عقب أقل من أسبوعين على اندلاع الاحتجاجات، استقالة الحكومة استجابة لمطالب المحتجين.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي