منظمة العفو الدولية: يجب أن تتحرك السلطات اللبنانية على الفور لحماية المحتجين

2019-11-27 | منذ 1 أسبوع

نشرت منظمة العفو الدولية بيانا أكدت فيه أنه يجب على السلطات توفير الحماية للمحتجين ضد الهجمات العنيفة التي يقوم بها مؤيدو الحكومة اللبنانية.

وجاء البيان على خلفية الاحتجاجات الحالية التي تعم الشارع اللبناني بانتظار تشكيل الحكومة.

و​قالت لين معلوف، مديرة البحوث للشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية: "إن صور الرجال الذين يحملون أعلام اثنين من الأحزاب السياسية في الحكومة وهما حزب الله وحركة أمل، مسلحين بالهراوات الحديدية والسكاكين والأحجار، ويلاحقون ويضربون المحتجين في الأزقة، ويضرمون النيران في الخيام، ويدمّرون الممتلكات الخاصة في اليومين الماضيين، أمر يثير القلق البالغ، ويتطلب اتخاذ إجراءات حازمة وفورية من جانب السلطات".

وأضافت: "وليست هذه هي المرة الأولى التي يهاجم فيها أنصار هذين الحزبين موقعًا للاحتجاج. ومنذ اندلاع الاحتجاجات، وثقت منظمة العفو الدولية وقوع هجمات مماثلة في النبطية وصور وبيروت.  ففي بعض الحالات، تعرض المحتجون للهجوم بالأسلحة. وعلى حد علمنا، لم تتم محاسبة أي شخص، ناهيك عن إلقاء القبض عليه".

ويشهد لبنان منذ 17 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، احتجاجات شعبية واسعة ومستمرة تطالب بإجراء انتخابات مبكرة، وإلغاء نظام المحاصصة الطائفية في السياسة، ما أدى إلى استقالة رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي