لافروف: واشنطن وموسكو كانتا على وشك التوصل لاتفاق حول سوريا في 2013

2019-11-12 | منذ 1 سنة

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا والولايات المتحدة كانتا على وشك التوصل إلى اتفاق حول سوريا، لكنه لم يتم بسبب عدم رغبة واشنطن في الفصل بين تنظيم "جبهة النصرة" والمعارضة السياسية في سوريا.

وقال لافروف، الثلاثاء 12نوفمبر2019، خلال منتدى السلام في باريس: "أود أن أذكركم بأنه لم يكن هناك حوار بين الحكومة والمعارضة الحقيقية "في سوريا" قبل إنشاء "صيغة أستانا". المعارضة الوحيدة التي أعدها الغرب في ذلك الوقت كانت من المهاجرين الذين يعيشون في إسطنبول والرياض وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية".

وتابع لافروف: "هل تعلمون أننا قبل أن يحدث ذلك، وفي عام 2013 كنا والولايات المتحدة قريبين جدا من التوصل لاتفاق بشأن كيفية حل النزاع السوري. الاتفاق الذي أعددناه مع جون كيري "وزير الخارجية الأمريكي السابق"، ووافقت عليه الحكومة السورية، كان يخص عدم قيام القوات الجوية الحكومية بالتحليق، وتنسيق العمليات بين القوات الجوية الأمريكية والقوات الجوية الروسية".

وأضاف: "بمعنى آخر، كان لدى روسيا والولايات المتحدة فيتو على تصرفات بعضهما البعض في سوريا. وكان الشرط الوحيد لدخول هذا (الاتفاق) حيز النفاذ هو أن تفصل الولايات المتحدة المعارضة عن إرهابيي النصرة. لم يفعلوا ذلك".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي