الأهلي يصعد إلى الوصافة ويقلص الفارق مع الهلال

2019-11-01 | منذ 1 سنة

قلص الأهلي الفارق بينه وبين الهلال المتصدر إلى 3 نقاط بعد فوزه على جاره الاتحاد 2-1 في ديربي مدينة جدة، في حين انتزع الثاني تعادلا صعبا من الفتح 3-3 ضمن منافسات المرحلة التاسعة من بطولة السعودية لكرة القدم.

وفي المباراة الأولى، تقدم الأهلي بهدفي عبدالفتاح عسيري والسوري عمر السومة وقلص الاتحاد الفارق بهدف زياد الصحفي.

ورفع الأهلي رصيده إلى 17 نقطة وصعد إلى المركز الثاني بينما حافظ الاتحاد على رصيده السابق 9 نقاط في المركز الثاني عشر.

ورغم البداية الهادئة للشوط الأول، تمكن الأهلي من أخذ الأسبقية عندما واجه عسيري المرمى ولعب الكرة على يسار حارس الاتحاد فواز القرني.

ومن هجمة منسقة أضاف الأهلي هدفه الثاني، حيث تلقى السومة كرة عرضية لعبها مباشرة على يمين القرني.

ولاحت فرصة للاتحاد لتقليص الفارق ولكن رأسية البرازيلي رومارينيو داسيلفا اعتلت العارضة.

وفي الشوط الثاني تحسن أداء الاتحاد وأضاع هدفا محققا عندما تهيأت الكرة على طبق من ذهب أمام رومارينيو ولكنه لعبها سهلة في أحضان محمد العويس.

وواصل رومارينيو مسلسل إهدار الفرص السهلة عندما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء ولعبها قوية فوق العارضة.

وبعد عدة محاولات نجح الاتحاد في تقليص الفارق عندما ارتقى المدافع زياد الصحفي لكرة عرضية ولعبها داخل المرمى.

وانتزع الهلال المتصدر تعادلا في الرمق الأخير من الفتح عندما أدرك له مهاجمه الفرنسي بافيتيمبي غوميس التعادل 3-3 في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع. وشهدت المباراة منافسة ندية بوسط الميدان، فتقدم الفتح بهدف للمغربي مروان سعدان ورد الهلال بهدفين لصالح الشهري والبرازيلي كارلوس إدواردو.

واشتد التنافس في الدقائق الأخيرة من المباراة عندما سجل الهولندي ميتشيل فريدي هدفين سريعين ليتقدم الفتح 3-2، لكن الفرنسي بافيتيمبي غوميس أنقذ الهلال من الخسارة بتسجيله هدف التعادل والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة.

وبهذه النتيجة حافظ الهلال على موقعه في صدارة ترتيب دوري الأمير محمد بن سلمان برصيد 20 نقطة.

وتقاسم الفيحاء والاتفاق نقاط المباراة التي انتهت بالتعادل (1-1). وتقدم الفيحاء بواسطة أحمد بامسعود ولحق الاتفاق بالتعادل عن طريق هزاع الهزاع.

وبهذه النتيجة رفع كل فريق رصيده إلى 10 نقاط، حيث صار الاتفاق في المركز التاسع والفيحاء في المركز الحادي عشر.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي