اللبنانية يمنى العيد اختيرت "شخصية العام الثقافية"

افتتاح معرض الشارقة الدولي للكتاب

2019-10-31 | منذ 11 شهر

افتتحت مساء الأربعاء 30 أكتوبر/تشرين الجاري فعاليات الدورة 38 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، بحضور هام لعدد من أبرز الكتاب والمثقفين العرب والعالميين.

ويحضر المعرض في دورته الجديدة طيف واسع من كبار الأدباء والمثقفين العرب والعالميين، للمشاركة في الحدث الثقافي، الذي يقام خلال الفترة من 30 أكتوبر إلى 9 نوفمبر المقبل، في مركز إكسبو الشارقة، تحت شعار “افتح كتاباً.. تفتح أذهاناً”.

فعاليات متنوعة

تشارك في هذه الدورة من المعرض 2000 دار نشر من 81 دولة من بينها المكسيك “ضيف الشرف”. ويشمل برنامج المعرض مئات الأنشطة منها الندوات الفكرية والأمسيات الشعرية وحلقات النقاش وتوقيعات لأحدث الإصدارات وعروضا سينمائية ومسرحية إضافة إلى أنشطة الطفل وركن الطهي.

ويستضيف المعرض 173 كاتبا وروائيا من 68 دولة عربية وأجنبية من أبرزهم التركي أورهان باموق والإريتري حجي جابر والجزائري واسيني الأعرج والسورية شهلا العجيلي والمصري أحمد مراد والفلسطيني معتز قطينة والإماراتية خلود المعلا.

وكرّم حاكم الشارقة في افتتاح المعرض الكاتبة والناقدة اللبنانية يمنى العيد التي اختيرت “شخصية العام الثقافية” وذلك “تقديرا لجهودها المعرفية خلال أكثر من أربعة عقود ماضية من الكتابة والتأليف في النص الأدبي العربي”.

وقالت يمنى في كلمة بهذه المناسبة “أعتز بهذا التكريم الذي هو للثقافة بما عنته لي من قيم إنسانية جمالية، وبما مارسته من كتابة نقدية، سعيت لأن تكون قراءة تتوسل المفاهيم العلمية وتنتج معرفة بالمقروء، يمارسها القارئ وتحرره من سلطة النقد والناقد”.

وشمل حفل الافتتاح تسليم جوائز معرض الشارقة الدولي للكتاب في مجالات الرواية والدراسات والترجمة والنص المسرحي، وكذلك إعلان أسماء الفائزين بجائزة اتصالات لكتاب الطفل في دورتها الحادية عشرة.

وتوزعت جوائز النسخة الحادية عشرة من جائزة اتصالات لكتاب الطفل على الفائزين من الأردن ولبنان ومصر والعراق، حيث فاز بجائزة “كتاب العام للطفل” قصّة – “عن “س” و”ل” -، وهو من تأليف أنس أبو رحمة، ورسوم لبنى طه، أما في فئة “كتاب العام لليافعين”، فقد فاز كتاب “لمن هذه الدمية؟” للكاتبة تغريد النجار من الأردن.

  طيف واسع من الأدباء والمثقفين العالميين يحضرون معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي تشارك فيه 2000 دار نشر من 81 دولة من بينها المكسيك "ضيف الشرف"

وضمن فئة “أفضل نص” فاز كتاب “دمشق: قصة مدينة” تأليف ورسوم آلاء مرتضى، من مصر، فيما فاز عن فئة “أفضل رسوم”، كتاب “أنا أطير”، وهو من تأليف الدكتورة أماني سعد الناجم، ورسوم علي خالد الزيني، من الأردن.

وفاز ضمن فئة “أفضل إخراج”، كتاب “أبو كركوبة” وهو من تأليف نبيهة محيدلي، ورسوم وليد طاهر، من لبنان، في حين نال جائزة “أفضل كتاب صامت”، وهي فئة جديدة، كتاب “سر البئر” رسوم معصومة حاجي وند، وتأليف علي القاسم، من العراق.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي