بوتين: روسيا وشركاؤها بذلوا جهودا كبيرة لتنظيم عمل اللجنة الدستورية السورية

2019-10-30 | منذ 1 سنة

الرئيس الروسي فلاديمير بوتينبودابست - أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا وشركاؤها بذلوا جهودا كبيرة لتنظيم عمل اللجنة الدستورية السورية التي بدأت عملها في جنيف وقال بوتين في مؤتمر صحفي عقب محادثاته مع رئيس الوزراء الهنغاري فكتور أوربان: "عمل اللجنة الدستورية سيسهم في تسوية سياسية للأزمة السورية، والتي من أجلها قامت روسيا بالكثير مع شركائها تركيا وإيران".

هذا وافتتح الاجتماع الأول للجنة الدستورية السورية في جنيف رئيس المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، ثم أخذ الرئيسان المشاركان الكلمة: أولاً، رئيس وفد دمشق أحمد كزبري وبعده، رئيس وفد المعارضة هادي البحرا. وعقب ذلك سيستمر الاجتماع خلف أبواب مغلقة.

ووفقاً لما صرح به ممثل وفد المعارضة السورية عبد الحكيم بشار، لوكالة "سبوتنيك"، سيبدأ العمل الرئيسي للجنة الدستورية يوم الاثنين 4 تشرين الثاني/نوفمبر، في إطار مجموعة مصغرة مؤلفة من 45 شخصاً، وقبل ذلك سيناقش الوفد القضايا التنظيمية.

يذكر أنه لم تتم الموافقة الرسمية على قوائم أعضاء اللجنة إلا في نهاية أيلول/سبتمبر الماضي. وتتكون اللجنة من ثلاثة أجزاء متساوية - 50 ممثلاً عن المعارضة والحكومة والمجتمع المدني. يشمل التكوين الموسع للجنة 150 شخصاً، 50 من كل مجموعة ، وبأغلبية الأصوات، سيتم اعتماد المسودات الدستورية، التي ستعدها لجنة مصغرة مؤلفة من 45 شخصاً.
ويعتبر الهدف الرئيسي للجنة هو إعداد الإصلاح الدستوري في سوريا من أجل إجراء الانتخابات في البلاد على أساسها، والشروع في عملية التسوية السياسية في الجمهورية العربية السورية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي