كتب الروائية الفائزة بنوبل.. تتحول لتذاكر نقل عام ببلدتها

2019-10-14 | منذ 1 شهر

قدمت مدينة بولندية رحلات مجانية بالنقل العام لمدمني القراءة، بشرط أن يكونوا حاملين أحد أعمال الكاتبة أولغا توكارتشوك الحائزة على جائزة نوبل في الآداب.

وقالت سلطات النقل في مدينة فروتسواف، حيث تعيش أولغا توكارتشوك، الجمعة، إنه بإمكان الناس الذين يحملون كتبها الركوب مجاناً في الحافلات والترام على مدار نهاية الأسبوع.

وتقع فروتسواف غرب بولندا ويقطنها نحو 640 ألف نسمة.


وقال رئيس المكتب الإعلامي في بلدية المدينة برشميسلاف غاليكي لوكالة "فرانس برس": "فور علمنا الخميس بنبأ فوز أولغا توكارتشوك بجائزة نوبل، أردنا مشاركة فرحتنا مع جميع سكان مدينتنا بينهم الكاتبة التي مُنحت أخيرا لقب مواطنة شرف" في فروتسواف.

وأضاف: "حتى الأحد المقبل ضمناً، يمكن لأي راكب يحمل كتاباً ورقياً أو إلكترونياً لأولغا توكارتشوك استخدام وسائل النقل العام مجانا في مدينتنا".

مدينة فروتسواف

وتُعرف توكارتشوك بأنها مؤيدة للاتحاد الأوروبي وناشطة بيئية نباتية كما تواجه باستمرار انتقادات من المحافظين القوميين على رأس السلطة في بولندا. وهي تعتبر فروتسواف "من أجمل وأهم مدن أوروبا"، وفق ما قالت لدى منحها لقب مواطنة شرفية في حزيران/يونيو الماضي.

فازت توكارتشوك، الخميس، بجائزة نوبل للآداب لعام 2018، والتي تأخّر إعلانها حتى هذا العام بسبب فضائح داخل لجنة نوبلب، تكريماً لـ"خيالها السردي الذي يرمز من خلال شغف موسوعي إلى تجاوز الحدود كشكل من أشكال الحياة"، حسب كلمات الأكاديمية السويدية التي تمنح الجائزة.

في سياق آخر، أعلن وزير المالية البولندي أنه سيعفي توكارتشوك من الضريبة على جائزتها التي تبلغ قيمتها المالية 905 آلاف دولار.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي