براءة ميسي من التهرب الضريبي وغسل الأموال

2019-09-30 | منذ 10 شهر

كشف تقرير صحفي إسباني، أن المحكمة المركزية في العاصمة الإسبانية مدريد، قررت إغلاق القضية المرفوعة ضد ليونيل ميسي نجم وقائد برشلونة، بسبب تهمة التهرب الضريبي وغسل الأموال المتعلقة بمؤسسته الخاصة.

وبحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية، فإن القاضي ماريا تاردون، وافقت على رفض القضية المرفوعة من قبل موظف سابق في مؤسسة ميسي، ضد اللاعب وأبيه وشقيقه.

وأضافت الصحيفة: "القاضي أوضح أن الشكوى لم يتواجد بها أي أدلة، بل كانت تستند فقط على معلومات من مقالات في الصحف الإخبارية".

وأشار التقرير، إلى أن القاضي قرر إغلاق القضية بموجب المادة 637 من قانون الإجراءات الجنائية، لأنها لا ترى أي ضرورة لاستمرار القضية، أو أي شبهة لعمل إجرامي.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي