كرة القدمرياضات أخريكرة السلة

التصفيات الآسيوية المزدوجة.. المنتخبات العربية أمام تحدياتٍ جديدة

قتيبة خطيب
2019-09-10 | منذ 1 أسبوع



تتوجه أنظار الجماهير العربية إلى منتخبات بلادها التي تخوض غمار الجولة الثانية، اليوم الثلاثاء، من التصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة كأس العالم التي ستقام في قطر 2022 لأول مرة في تاريخ الشرق الأوسط، ونهائيات كأس الأمم الآسيوية في الصين 2023.

ويستضيف منتخب قطر، على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد، منتخب الهند الطامح إلى تحقيق مفاجأة أمام بطل كأس الأمم الآسيوية 2019، بعد خسارته أمام منتخب سلطنة عُمان في المواجهة الأولى بهدفين مقابل هدف وحيد، فيما يطمح "الأدعم" إلى مواصلة مسيرته الناجحة في التصفيات، على الرغم من استضافته بطولة كأس العالم 2022، نتيجة فوزه بسداسية في لقائه الأول أمام منتخب أفغانستان، الذي سيواجه بنغلادش.

ونقل موقع الاتحاد القطري لكرة القدم، عن المدرب الإسباني فيليكس سانشيز، المدير الفني لـ "العنابي"، قوله: "ستكون مواجهة الهند مختلفة تماماً، وأعتقد أن كل مباراة تختلف عن الأخرى في هذه التصفيات، وعموماً سنخوضها بكل قوة من أجل الفوز، وحصد النقاط الثلاث، وهو هدفنا في كل لقاء نلعبه".

بدوره، شدد أحمد علاء، مهاجم منتخب قطر، على أهمية مباراة الهند، بقوله في تصريحات نقلتها قنوات الكأس القطرية على هامش تدريبات "العنابي": "لقد حققنا هدفنا بالفوز في أول مباراة أمام أفغانستان، ولدينا الآن مواجهة أخرى، ومن الضروري الفوز بها، من أجل الحفاظ على تصدّرنا للمجموعة".

وأضاف: "منتخب قطر أصبح بطلاً للقارة، ومن ثم بات مطالباً بالفوز في كل مباراة يخوضها، وعلينا أن نكون على قدر المسؤولية، ونحقق طموحات الجماهير التي لم تبخل علينا بالمساندة، وهو ما ظهر في لقاء أفغانستان الأخير، الذي وُجِدوا فيه بكثافة، ما أدخل السعادة إلى قلوبنا، وأعطانا الحافز لتحقيق الانتصار وحصد أول 3 نقاط"، وتابع: "نحن نكنّ كل التقدير والاحترام لجميع المنتخبات التي سنواجهها، وكرة القدم لا تعترف بالترشيحات أو التوقعات، وإنما بالجهد المبذول داخل الملعب".

أما بيدرو كوريا، نجم منتخب قطر، فقال: "لقد قدمت الهند مواجهة متميزة أمام عُمان، وخسرت بصعوبة، خاصة أنها قدمت أداء جيداً في كأس آسيا الأخيرة، ومستواها الفني يتطور، ونحن نعرف ذلك جيداً، ونحترم المنافس، وهدفنا أمامهم تحقيق الانتصار".

وأردف: "نحن نعرف المطلوب منا في اللقاء، وفي نفس الوقت كيفية مواجهته، وما أتمناه أن يكون المنتخب بحالة متميزة، وتحقيق الفوز أمام الهند، والحفاظ على صدارتنا للمجموعة، ولا توجد مباراة سهلة، كلها صعبة".

وعلى صعيد متصل، أكد مشعل برشم، حارس مرمى منتخب قطر، جاهزية "العنابي" لمباراة الهند، بقوله: "نحن جاهزون للمباراة الثانية في المجموعة الخامسة، وندرك جيداً أن الفريق الهندي من الفرق المتطورة التي تمتلك طموح الصمود وتقديم أفضل ما لديها"، مضيفاً: "الكرة الهندية تطورت كثيراً في الفترة الأخيرة، ولذا علينا أن نكون في منتهى الحذر من طموح المنافِس خلال هذه المباراة".

وتابع: "هدفنا الرئيسي الحصول على النقاط الثلاث والحفاظ على صدارة المجموعة، بعد الفوز الكبير الذي حققناه على أفغانستان، وأعتقد أن مواجهة الهند ستكون مختلفة تماما عن سابقتها".
وأعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عبر موقعه الرسمي الإلكتروني، عن تعيين طاقم تحكيم ماليزي مكون من نصر الدين نظمي للساحة، ومحمد يسري وزينيل عابدين كمساعدين، بالإضافة إلى الحكم الرابع يعقوب أزوان.

وفي المجموعة الثانية، يحل منتخب أستراليا ضيفاً ثقيلاً على منتخب الكويت، على استاد الكويت، ضمن منافسات الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022، وكأس الأمم الآسيوية المقبلة في الصين 2023، فيما يلاقي منتخب تايوان ضيفه نيبال.

ويطمح منتخب الكويت، المنتشي من الفوز الأول على نيبال بسبعة أهداف مقابل لا شيء، إلى تحقيق المفاجأة والإطاحة بمنتخب أستراليا، ليثبت "الأزرق" أنه قادم بقوة ويرغب في تحقيق طفرة كبيرة مع العودة للساحة الدولية، بعد رفع الإيقاف عقب غياب دام قرابة السنوات الأربع فقد خلالها الكثير من اللاعبين للدفاع عن ألوان منتخب بلادهم.

ويسافر منتخب فلسطين إلى سنغافورة، حيث يواجه منتخب بلادهم على استاد "جالا بيسار"، وفي جعبته ثلاث نقاط مهمة يطمح إلى زيادتها، بعدما حقق المفاجأة الكبيرة بالفوز على أوزبكستان بهدفين مقابل لا شيء، والتي يقودها المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر.

ويرغب رجال المدرب الجزائري نور الدين ولد علي، المدير الفني لمنتخب فلسطين، في استغلال الفوز على أوزبكستان، والاستمرار في تربّعهم على عرش المجموعة الرابعة، ومواصلة مسيرتهم الناجحة، وتحقيق رغبة الجماهير العربية والفلسطينية بالوصول إلى مونديال قطر 2022.

وفي المجموعة ذاتها، يحل منتخب السعودية ضيفاً على منتخب اليمن، الذي يُمني نفسه بمواصلة نتائجه الجيدة، بعدما استطاع خطف التعادل من أمام سنغافورة في المباراة الأولى بهدفين لمثلهما، فيما تلعب السعودية أولى مبارياتها في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم المقبلة في قطر 2022، وكأس آسيا في الصين 2023.


أما في المجموعة الثالثة، فسيواجه منتخب البحرين مُضيفه منتخب كمبوديا على ملعب "أولمبيك ستاديوم"، وأعينهم على تحقيق نتيجة جيدة، بعدما استطاعوا فرض التعادل على منتخب العراق بهدف لمثله في المباراة الأولى في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

فيما يستضيف منتخب ماليزيا منافسه الإماراتي على الملعب الدولي "بوكيت جاليل"، ضمن منافسات المجموعة السابعة التي يتربع على عرشها منتخب ماليزيا برصيد 3 نقاط، بعد فوزه على إندونيسيا، ويرغب في إضافة المزيد من النقاط وتحقيق التأهل لبطولة كأس العالم المقبلة، والكأس القارية في الصين 2023.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

مجلة العربي الأمريكي

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي