ايرانتركيابنغلاديشباكستانإندونيسياماليزيانيجيرياافغانستان

أردوغان يتهم واشنطن بالسعي لمنطقة آمنة للوحدات الكردية

الأناضول
2019-09-08 | منذ 7 شهر

أنقرة - تركيا وأمريكا بدأت الأحد 8-9-2019 بتسيير دوريات عسكرية مشتركة في المنطقة الآمنة شرق الفرات 
اتهم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأحد، الولايات المتحدة بالسعي لإنشاء منطقة آمنة لمصلحة الوحدات الكردية، وليس لمصلحة تركيا.


وأضاف أردوغان، في أول تعليق له، على تسيير دورية مشتركة شرق الفرات مع الولايات المتحدة، أن بلاده تجري مباحثات مع واشنطن حول المنطقة الآمنة، "لكن في كل خطوة تخطوها نشاهد أن ما نريده ليس نفس الشيء الذي يدور في عقولهم".


وأوضح،أنه لا يمكن إنجاز المنطقة الآمنة عبر تحليق 3 - 5 مروحيات، أو تسيير 5 - 10 دوريات، أو نشر بضعة مئات من الجنود في المنطقة بشكل صوري.


وتابع: "إذا لم نبدأ بتشكيل "منطقة آمنة" مع جنودنا في شرق الفرات قبل نهاية سبتمبر فلن يكون لدينا خيار سوى تنفيذ خططنا الخاصة".

 

وأشار إلى أنه بينما تهدف بلاده للقضاء على "الوحدات الكردية" التي تصنفها كيانا إرهابيا، تحاول واشنطن وضع تركية في ذات الكفة من حيث التعامل مع المنظمة الكردية.


وشدد على أنه يجب جعل المنطقة برمتها آمنة بشكل فعلي، بمدنها وريفها، حتى يتسنى إسكان مليون شخص هناك.


يذكر أن تركيا وأمريكا بدأت الأحد، بتسيير دوريات عسكرية مشتركة في المنطقة الآمنة شرقي الفرات شمال سوريا.

وقالت وكالة الأناضول إن "أنقرة أعلنت عن البدء بتسيير أول دورية برية مشتركة بين الجيشين التركي والأمريكي في شرقي الفرات بسوريا في إطار فعاليات إنشاء المنطقة الآمنة".

وسارت الدوريات بين قريتي الحشيشية ونص تل شرقي مدينة تل أبيض، وفق ما ذكرته مواقع محلية تركية.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي