قوة ومتانة : لا فيراري جامحة لكنها صديقة للبيئة

خدمة شبكة الأمة برس الإخبارية
2013-03-17 | منذ 7 سنة

 مارانيلو - كشفت شركة «فيراري» عن أول سيارة هجينة لها أثبتت بها أن التكنولوجيا الصديقة للبيئة يمكنها أن تساهم في منح محبي السرعة الإثارة، التي يبحثون عنها في السيارات الرياضية.

السيارة التي تحمل اسم «لا فيراري» تعد أسرع سيارة قامت الشركة ببنائها على الإطلاق، وسيتم بيعها بسعر مبدئي مليون جنيه إسترليني، وفقاً لما ذكرت وسائل الإعلام البريطانية.
 
تملك السيارة محركاً كهربائياً متصلاً بمحرك بترولي سعة 6.3 لتر يدفع السيارة من الثبات إلى سرعة 100 كم/ساعة في أقل من 3 ثوان مع الوصول لسرعة 200 كم/ساعة في أقل من 7 ثوان. وقد بلغت السرعة القصوى في حلبة فيورانو الأسطورية الخاصة بـ»فيراري» 354 كم/ساعة في أقل من دقيقة و20 ثانية، ما يجعلها أسرع 5 ثوان عن «فيراري إينـزو» وأسرع 3 ثوان من سيارة «F12 بيرلينتا»، وذكرت الشركة أن «لا فيراري»، التي ظهرت لأول مرة في معرض «جنيف» للسيارات، هي أسرع سيارة من نوعها، كما أنها أول سيارة هجينة تنتجها الشركة.
 
وأكد المتحدث باسم الشركة أن السيارة رغم كونها هجينة فإنها تضمن متعة القيادة لسائقها، مضيفاً أن جسم السيارة حصل على تصميم خاص متأثر بشكل كبير بديناميكيتها، كما أنها صديقة للبيئة، حيث ينبعث منها 330 غراماً/كم من ثاني أكسيد الكربون، ما يعد معدلاً منخفضاً بالنسبة إلى معايير السيارات الرياضية الفاخرة، إلا أنه لا يزال مرتفعاً عن السيارات الهجينة التقليدية. ويعمل المحرك الكهربائي مع محرك وقود V12 سعة 6.3 لتر يولد قوة 800 حصان ليصبح مجموع قوة السيارة 963 حصانا، وهو ما يعادل قوة 10 سيارات «فورد فيستا».
وتحتوي السيارة على نظام كمبيوتر يتحكم في تدفق الطاقة الكهربائية والوقود للمحرك، فيما يعمل المحرك الكهربائي على توفير الطاقة لملحقات السيارة، مثل: مكيف الهواء، وتوجد بطارية رفيعة تزن 60 كلغم توجد أسفل أرضية مقصورة السيارة متصلة بالشاسيه أسفل السائق والركاب للحفاظ على توازنها.
 
يذكر أن فيراري ستطرح سيارتها السوبر رياضية الجديدة، التي تحمل اسم LaFerrari، في الأسواق خلال فصل الصيف القادم، وسيقتصر إنتاجها على 499 موديلا فقط. ومن المتوقع أن تكون السيارة «لافيراري» الجديدة أغلى موديل يحمل شعار فيراري الشهير. وعلى الرغم من عدم صدور أية بيانات رسمية بشأن أسعارها المتوقعة، إلا أن تسريبات بداخل معرض جنيف تشير إلى أن تكلفتها لن تقل في كل الأحوال عن مليون يورو.
 
وإلى جانب التصميم الرائع والجسم المصنوع من ألياف الكربون تمتاز السيارة الجديدة ثنائية المقاعد بمنظومة الدفع الخاصة بها، حيث تعتمد شركة فيراري لأول مرة على نظام الهجين KERS المستمد من سباقات الفورميلا 1.
وبخلاف موديلات الهجين التقليدية تنحصر مهمة المحرك الكهربائي في دعم ومساندة محرك الاحتراق الداخلي أثناء التسارع فقط، ولذلك فإن السيارة السوبر رياضية الجديدة لا تتمكن من السير اعتماداً على الطاقة الكهربائية.
 
وتروج فيراري لسيارتها الجديدة بأنها أسرع موديل في تاريخ الشركة الإيطالية على الإطلاق.  وبفضل قوة نظام الهجين الإجمالية التي تبلغ 708 كيلووات/963 حصانا فإن السيارة السوبر رياضية تنطلق من الثبات حتى سرعة 100 كلم/ساعة في زمن أقل من ثلاث ثوان، وتزيد سرعتها القصوى على 340 كلم/ساعة.
وتشير الشركة الإيطالية إلى تراجع معدل استهلاك الوقود بشكل كبير على الرغم من معدلات الأداء الفائقة التي تتمتع بها السيارة «لافيراري». وتنص نشرة المواصفات الفنية على أن السيارة السوبر رياضية الجديدة تحتاج إلى 13.9 لتر/100 كلم، وهو ما يعادل 330 جم/كلم من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.


إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي