تويوتا تعترف بعد تجاوزها عدد من سياراتها اختبارات التصادم اليابانية

الأمة برس
2024-06-10

(ا ف ب)

اعترفت شركة تويوتا اليابانية بوجود مشكلة متعلقة بتجاوز عدد من سياراتها التي تم بيعها في الأسواق لاختبارات التصادم الخاصة بالسلامة والأمان وفقاً للمقايس المفروضة من قبل الحكومة اليابانية وفقاً لموقع عرب جي تي.

هناك فضيحة تحيط بـ تويوتا / دايهاتسو تتعلق بعدم تجاوز بعض السيارات التي تنتجها والتي يتم بيعها في الأسواق العالمي لاختبارات التصادم ! حيث تم تأكيد عدم توافق 7 طرازات يابانية لهذه الشروط المتعلقة بالسلامة عند وقوع الحوادث لا قدر الله بناءً على الشروط التي تفرضها اليابان .

سيارات تويوتا التي تواجه هذه المشكلة والتي توقف شحنها حالياً إلى العملاء في اليابان :

  • تويوتا يارس كروس
  • تويوتا كورولا Fielder
  • تويوتا كورولا Axio

في غضون مهلة قصيرة ، عقدت تويوتا مؤتمراً صحفياً لتشرح الخطأ الذي حدث . يقول رئيس مجلس الإدارة السيد أكيو تويودا إن وزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل والسياحة اليابانية أُبلغت في 31 مايو حول كيفية استخدام شركة صناعة السيارات لأساليب اختبار مختلفة عن المعايير المفروضة . تم اكتشاف بيانات غير كافية في اختبارات حماية المشاة والركاب لتلك السيارات الثلاث ، بالإضافة إلى أخطاء في اختبارات التصادم وطرق الاختبار الأخرى لأربعة نماذج تم إيقاف إنتاجها منذ ذلك الحين : الجيل السابق من سيارة تويوتا كراون سيدان ، وحافلات تويوتا إيزيس وحافلات تويوتا سيينا القديمة ، والسيارة الرابعة هي الجيل الجديد من لكزس RX كروس أوفر الفخمة .

خلال المؤتمر الصحفي ، تحدث شينجي مياموتو ، رئيس مجموعة الترويج للعملاء أولاً ، عن مزيد من التفاصيل حول المخالفات . استخدمت تويوتا بيانات اختبار احتمالية اشتعال مؤقت أثناء عمل الوسادة الهوائية في كراون قديمة و تويوتا إيزيس ، تم استخدام طريقة الإشعال المؤقت لتوفير ظروف تصادم أكثر خطورة مقارنة بتلك المذكورة في اختبار الشهادة الرسمي من الحكومة اليابانية .

بالنسبة لـ سيارات تويوتا كورولا ، استخدمت الشركة مرة أخرى بيانات اختبار التطوير في ظل ظروف اختبار أكثر قسوة لتقييم الضرر الذي يلحق برأس المشاة في حالة الاصطدام . زاوية التأثير البالغة 50 درجة التي نص عليها القانون تم إجراؤها بالفعل عند 65 درجة بدلاً من ذلك . ومن الجدير بالذكر أن نسخة Axio سيدان ونسخة Fielder الواجن تعتمدان على الجيل السابق من كورولا وتظلان متاحتين في السوق الياباني .

الحالة الثالثة التي أبرزها مياموتو تتعلق بسيارات كورولا و سيينا وكراون حول اختبار لتقييم الضرر الذي يلحق برأس وساقي أحد المشاة في حالة الاصطدام . استخدمت تويوتا البيانات الخاطئة من خلال تقديم بيانات النقطة الأحادية الجانب لكلا الجانبين بدلاً من إجراء قياسات منفصلة لليسار واليمين .









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي