أوكرانيا تحصل على موافقة على مسودة دفع 2.2 مليار دولار لصندوق النقد الدولي  

أ ف ب-الامة برس
2024-06-01

 

 

من المقرر أن تحصل أوكرانيا على 2.2 مليار دولار من صندوق النقد الدولي (أ ف ب)   كييف- من المقرر أن تحصل أوكرانيا على 2.2 مليار دولار من صندوق النقد الدولي بعد استيفاء شروط برنامج القروض الحالي بنجاح، حسبما أعلنت المؤسسة المالية التي تتخذ من واشنطن مقرا لها، الجمعة31مايو2024، في ختام مهمة موظفيها التي استمرت خمسة أيام إلى البلاد.

وتأتي هذه الأموال التي تشتد الحاجة إليها، والتي لا تزال خاضعة لموافقة المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، في أعقاب استكمال أوكرانيا للمراجعة الرابعة لبرنامج قرض صندوق النقد الدولي الحالي الذي يمتد لأربع سنوات، والذي تبلغ قيمته حوالي 15.4 مليار دولار.

ويشكل الاتفاق جزءا من حزمة دعم دولية بقيمة 122 مليار دولار مصممة لمساعدة الاقتصاد الأوكراني في ظل الغزو الروسي المستمر للبلاد، والذي دخل الآن عامه الثالث.

وقال جافين جراي، رئيس بعثة صندوق النقد الدولي في أوكرانيا، في بيان: "ظل الأداء في إطار البرنامج قويا على الرغم من تحديات الحرب، مع استيفاء جميع معايير الأداء الكمية، وتم استيفاء معيار هيكلي واحد وتنفيذ آخر مع تأخير قصير".

وبعد تلقي ضربة كبيرة في بداية الغزو الروسي في عام 2022، تعافى الاقتصاد الأوكراني إلى حد ما، وهو في طريقه للنمو بنسبة 3.2% هذا العام، في حين استمر التضخم في التراجع، وفقًا لتقدير حديث لصندوق النقد الدولي.

ويأتي الاتفاق على مستوى موظفي صندوق النقد الدولي بعد ما يزيد قليلا عن شهر من موافقة الكونجرس الأمريكي على حزمة مساعدات خارجية متوقفة تشمل 61 مليار دولار تهدف إلى مساعدة قوات كييف على التصدي لروسيا.

وقال جراي: "بعد فترة صعبة من ضغوط السيولة في وقت سابق من العام بسبب تأخيرات التمويل الخارجي، تم استئناف دعم الميزانية الخارجية لعام 2024 وينبغي الاستمرار في صرفه في الوقت المناسب للمساعدة في الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي".

وتابع أن "احتياجات التمويل المالي ستظل مرتفعة للغاية في عام 2024"، مضيفا أن السلطات تحرز تقدما في إعادة هيكلة الديون الخارجية التجارية، والتي تشكل جزءا من برنامج الإصلاح الذي يدعمه صندوق النقد الدولي.

وأضاف أن هذه الإصلاحات "ضرورية لخلق مساحة للنفقات ذات الأولوية العالية وللمساعدة في إعادة الديون إلى مستويات يمكن تحملها".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي