الرئيس التايواني يدعو القوات إلى جعل تايوان "أكثر أمانًا" بعد التدريبات الصينية

ا ف ب - الأمة برس
2024-05-28

شكر الرئيس التايواني لاي تشينغ تي القوات في هوالين على عملهم الشاق للرد على التدريبات العسكرية الصينية (ا ف ب)

تايبيه - شكر الرئيس التايواني لاي تشينج تي القوات الثلاثاء 28-05-2024 بعد أن أجرت الصين مناورات عسكرية حول الجزيرة التي تتمتع بالحكم الذاتي، وحثهم على المساعدة في جعلها "أكثر أمانا".

وبعد ثلاثة أيام من أداء لاي اليمين الدستورية، طوقت سفن حربية وطائرات مقاتلة تايوان في تدريبات قالت الصين إنها اختبار لقدرتها على الاستيلاء على الجزيرة التي تدعي أنها جزء من أراضيها.

وتعهد لاي في خطاب تنصيبه بالدفاع عن الديمقراطية والحرية في تايوان، وهو ما وصفته بكين بأنه بمثابة "اعتراف بالاستقلال".

وفي حديثه خلال زيارة لقاعدة جوية في شرق هوالين يوم الثلاثاء، أشاد لاي بالقوات لعملها الشاق "ردا على التدريبات العسكرية الصينية" - وهي أول إشارة مباشرة له إلى المناورات الحربية يومي الخميس والجمعة.

وقال: "دعونا نعمل معًا ونواصل العمل الجاد لجعل بلادنا أكثر أمانًا".

وأضاف أن "الجميع على أهبة الاستعداد على مدار 24 ساعة يوميا للقيام بمهام الدوريات الجوية.. وجميع الإخوة والأخوات يستخدمون إصرارهم الراسخ ومهاراتهم القتالية المتميزة لإظهار قدراتهم القتالية الجوية وحماية مجالنا الجوي".

كما زار لاي قاعدة عسكرية حيث شاهد رجال المدفعية وهم يعرضون تحميل وتفريغ مدفع هاوتزر.

وأعطى الجنود "ظرفًا أحمر" - وهو تقليد خلال العطلات - كعربون تقدير والتقط صورًا جماعية مع الجنود.

وشهدت قاعدة هوالين الجوية إقلاع عشرات الطائرات المقاتلة يوم الجمعة، في اليوم الثاني من التدريبات العسكرية الصينية.

وكثفت الصين ضغوطها العسكرية والسياسية على تايوان في السنوات الأخيرة، وتحافظ سفنها البحرية وطائراتها بدون طيار وطائراتها الحربية على وجود شبه يومي حول الجزيرة.

وقالت وزارة الدفاع التايوانية يوم الثلاثاء إنه تم رصد ثلاث طائرات حربية صينية و11 سفينة تابعة للبحرية وخفر السواحل خلال الـ 24 ساعة الماضية، وهو ما يقل عن 21 طائرة و15 سفينة أعلنت عنها يوم الاثنين.

ويقول الخبراء إن هذه هي "تكتيكات المنطقة الرمادية"، التي لا تصل إلى حد أعمال الحرب الصريحة ولكنها تعمل على إنهاك جيش تايبيه.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي