شرطة لوس أنجليس تعلن أنها تحقق في ملابسات وفاة نجم "فريندز" ماثيو بيري

ا ف ب - الأمة برس
2024-05-22

الممثل ماثيو بيري في هوليوود في الثاني من آذار/مارس 2003 (ا ف ب)

أعلنت شرطة لوس أنجليس الثلاثاء 21-05-2024 أنها تحقق في ملابسات وفاة نجم المسلسل التلفزيوني الكوميدي "فريندز" ماثيو بيري الذي نجمت وفاته في تشرين الأول/أكتوبر الفائت عن "الآثار الحادة" لتعاطيه مادة الكيتامين المخدّرة.

وعثر مساعد بيري عليه فاقداً الوعي داخل حوض الجاكوزي في منزله في لوس أنجليس في 28 تشرين الأول/أكتوبر الفائت، وكان النجم في الرابعة والخمسين.

وأفاد تقرير مكتب الطب الشرعي في مقاطعة لوس أنجليس بأن وفاة بيري الذي اشتُهر بشخصية تشاندلر بينغ الفكاهية في مسلسل "فريندز" نجمت عن "الآثار الحادة" لتعاطيه مادة الكيتامين المخدّرة. ووُصِفت وفاته بأنها "حادث"، لكنها لا تزال قيد التحقيق.

واشارت شرطة لوس أنجليس في بيان إلى أنها تُواصِل "التحقيقات في ظروف وفاة" بيري، بمساعدة شرطة مكافحة المخدرات الفدرالية وشرطة البريد الأميركية "على قاعدة تقرير الطب الشرعي". 

وكان الكيتامين، وهو دواء مخصص للتخدير الطبي والبيطري، ولكن يُساء استخدامه أحياناً لأغراض ترويحية كالتحفيز أو النشوة، جزءاً من علاج كان يخضع له بيري من الاكتئاب، وكان يُحقن به خلال جلسات بإشراف طبي.

وبات التحقيق يتركّز على مسألة طريقة حصول ماثيو بيري على الكيتامين مع أنه لم يخضع لجلسة حقن تحت الإشراف الطبي في الأيام السابقة لوفاته.

وحظي مسلسل "فريندز" بشعبية كبيرة عندما كانت قناة "ان بي سي" تعرض بين 1994 و2004 مواسمه العشرة التي تضمّنت 230 حلقة عن حياة ستة شباب نيويوركيين.

وجعل المسلسل من ممثليه غير المعروفين نسبياً وقتها نجوماً بارزين، وهم إضافة إلى بيري، جنيفر أنيستون وكورتني كوكس وليزا كودرو ومات لوبلان وديفيد شويمر.

وكان بيري الذي جسّد إحدى الشخصيات المفضلة لدى الجمهور يجهد منذ لسنوات للتخلص من إدمانه الأدوية والكحول، ولجأ مرات كثيرة إلى مراكز لإعادة التأهيل.

وفي مذكراته التي نشرت العام الفائت، أقرّ بيري بأنه خضع لـ65 جلسة إعادة تأهيل ليتخلّص من إدمانه، وأنفق أكثر من 9 ملايين دولار لهذا الغرض.

وهو خضع للكثير من العمليات الجراحية المرتبطة بمشكلات إدمان المخدرات، بينها عملية في القولون استمرت سبع ساعات عام 2018، حتى أنه ذهب إلى حد القول "كان يُفترض أن أكون ميتاً".

وخلال أحدث ظهور له عبر التلفزيون، فاجأ بيري الجمهور باعترافه بأنه كانت يعاني قلقاً كبيراً "كل ليلة" خلال فترة تصوير مسلسل "فريندز".

ويروي المسلسل الكوميدي مغامرات مجموعة من الأصدقاء هم رايتشل ومونيكا وفيبي وجوي وروس وتشاندلر، في نيويورك تتخلّلها علاقات رومانسية بينهم، بما في ذلك بين مونيكا وتشاندلر.

وفي المراحل الأخيرة من المسلسل، كان جميع الأبطال الستة يتقاضى حوالى مليون دولار عن كل حلقة. وأفادت مجلة "فراييتي" حتى أنهم طلبوا تقاضي 2,5 مليون دولار لكل منهم لتصوير حلقة لمّ الشمل التي عُرضت عام 2021.

وخلال هذه الحلقة، أثار ماثيو بيري مخاوف معجبيه بسبب التلعثم الواضح في الكلام.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي