ارتفاع عدد وفيات الفيضانات في البرازيل إلى 29 شخصا

الأناضول - الأمة برس
2024-05-03

ارتفاع ضحايا الفيضانات في البرازيل (الأناضول)

ارتفع عدد الضحايا في البرازيل إلى 29 قتيلاً و60 مفقوداً، جراء الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة في البلاد.

وتسببت الأمطار التي هطلت منذ عدة أيام في ولاية ريو غراندي دو سول جنوب البلاد، بخسائر في الأرواح والممتلكات.

وذكر بيان صادر عن الدفاع المدني بالولاية، مساء الخميس، أن عدد القتلى ارتفع إلى 29 وعدد المفقودين إلى 60.

وأضاف البيان أن الأمطار تسببت في أضرار جسيمة في 154 بلدة وتأثر منها 71 ألفاً و300 شخص سلباً جراء الفيضانات.

وقال حاكم الولاية إدواردو ليتي، في مؤتمر صحفي، إنه لا تزال هناك أماكن لم تتمكن فرق الإنقاذ من الوصول إليها.

وأضاف ليتي: "إننا نمر بوضع استثنائي للغاية، إنه الحدث الأكثر تدميراً في تاريخ الولاية".

وأشار إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع، وأن جهود البحث والإنقاذ مستمرة برا وبحرا وجوا.

وذكر أنه نظرا لحجم المأساة فقد أعلنوا "حالة الطوارئ" بالولاية لمدة 180 يوما، وإنهم يبذلون جهودا حثيثة لإجلاء الناس من منطقة الكارثة.

وذكرت تقارير إعلامية أن سداً على نهر أنتاس انهار بسبب عدم تحمله تدفق المياه الغزيرة، حيث غمرت المياه البلدات في المناطق المحيطة به.

من جانبه صرح الرئيس البرازيلي لويز إينايكو لولا دا سيلفا، الذي زار المنطقة، أنهم كحكومة، يقدمون دعمهم الكامل للولاية.

وقال: "كحكومة اتحادية، سنفعل كل ما هو ضروري لتلبية جميع الاحتياجات، وسوف نقدم دعم بنسبة 100 بالمئة لإصلاح الأضرار الناجمة عن الفيضانات".

وفي أعقاب زيارة لولا دا سيلفا، تم إرسال 8 طائرات تابعة للقوات الجوية و600 عسكري إلى المناطق التي ضربتها الفيضانات.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي