مسرح "سادلرز وِلز" اللندني يعلن أسماء المتأهلين إلى نهائيات جائزته الدولية للرقص المعاصر

ا ف ب - الأمة برس
2024-04-30

مصممة الرقصات البرازيلية ليا رودريغز في باريس في 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2021 (ا ف ب)

أعلن مسرح "سادلرز وِلز" المرموق للفنون الأدائية في لندن الاثنين 29-0420254 أسماء المتأهلين للتصفيات النهائية لجائزته الدولية الأولى للرقص التي تهدف إلى إبراز الرقص المعاصر، وهي مستوحاة من جائزة "تورنر" للفن المعاصر.

وقال المدير الفني للمسرح اللندني أليستير سبالدينغ إن هذه الجائزة التي أُطلقت عليها تسمية "جائزة روز الدولية للرقص" Rose International Dance Prize ستُمنَح السنة المقبلة، وتُنظّم كل عامين.

وتهدف الجائزة إلى الاحتفاء بالأعمال الجديدة في الرقص و"عرض تلك الخاصة ببعض مصممي الرقصات الأكثر ابتكاراً وجرأة اليوم".

وتستكشف الأعمال السبعة التي اختيرت للدورة الأولى مواضيع طغت على العالم في السنوات الأخيرة، كجائحة كوفيد والتغيّر المناخي والحرب.

ومن بين هذه الأعمال "مالدون" Maldonne للفرنسية ليلى كا، وتستكشف الهويات المتعددة للأنوثة بمشاركة خمس راقصات.

ومن بين المتأهلين للتصفيات النهائية مصممة الرقصات البرازيلية ليا رودريغز عن عملها "إنكانتادو" Encantado الذي يضمّ راقصين من الأحياء الفقيرة في ريو دي جانيرو.

 كذلك وقع الاختيار على الأميركي كايل أبراهام عن عمله "أنتايتلد لاف" Untitled love الذي يتناول الحب داخل مجتمع السود في الولايات المتحدة.

وتضمّ القائمة ايضاً البرتغالي ماركو دا سيلفا فيريرا، واليوناني كريستوس بابادوبولوس، والتايواني وانغ يو-كون.

وقال أليستير سبالدينغ: "نريد أن تسفر جائزة +روز برايز+ عن النتيجة نفسها التي حققتها جائزة +تورنر+ في مجال الفنون البصرية، أو جائزة +بوكر+ في مجال النشر".

سيتم تقسيم الجائزة إلى فئتين: الأولى "روز"  قدرها 40 ألف جنيه إسترليني (نحو 50 ألف دولار)مخصصة لمصممي الرقصات المعروفين، والأخرى "بلوم" لمصممي الرقصات الناشئين وقدرها 15 ألف جنيه إسترليني ( نحو 19 ألف دولار).

 ويُعلَن الفائزون بالجائزة في 10 شباط/فبراير 2025.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي