ممثلون عن حركتي حماس وفتح أجروا محادثات في بكين

ا ف ب - الأمة برس
2024-04-30

سفير الجزائر لدى الأمم المتحدة عمار بن جامع مع سفير الصين لدى الأمم المتحدة تشانغ جون خلال تصويت مجلس الأمن الدولي على مشروع قرار أميركي بشأن غزة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك في 22 آذار/مارس 2024 (ا ف ب)

بكين - أعلنت الصين الثلاثاء 30-04-2024 أن حركتي حماس وفتح أجرتا محادثات بهدف المصالحة بينهما في بكين. 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لين جيان للصحافيين "بناء على دعوة من الصين، قام ممثلو حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بزيارة بكين مؤخرا لإجراء مناقشات متعمقة وصريحة للدفع باتجاه المصالحة الفلسطينية".

سيطرت حماس على السلطة في قطاع غزة عام 2007 وطردت منها حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وتخوض حماس حرباً مع إسرائيل اندلعت في السابع من تشرين الأول/أكتوبر مع الهجوم غير المسبوق الذي شنته الحركة الإسلامية في إسرائيل.

وقال لين إن "الجانبين أكد أن لديهما كامل الإرادة السياسية لتحقيق المصالحة من خلال الحوار والتشاور. وناقشا العديد من القضايا المحددة وأحرزا تقدما". 

تدعم الصين القضية الفلسطينية منذ عقود وتؤيد الحل القائم على مبدأ الدولتين، في حين أن عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية متوقفة منذ عام 2014. 

وعززت الصين علاقاتها التجارية والدبلوماسية في السنوات الأخيرة مع الشرق الأوسط، الذي يقع جزء كبير منه تقليديا في دائرة النفوذ الأميركي. 

وسهلت بكين التقارب الدبلوماسي العام الماضي بين إيران والمملكة العربية السعودية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي