مقتل مراهقة إسبانية خلال ممارستها المشي في الطبيعة مع والدها في فرنسا

ا ف ب - الأمة برس
2024-04-02

صورة التقطت في 18 شباط/فبراير 2024 لجزء من جبال البيرينيه في فرنسا (ا ف ب)

قُتِلت مراهقة إسبانية تبلغ 14 عاماً من جرّاء سقوطها الاثنين 01-04-2024 خلال ممارستها المشي في الطبيعة مع والدها في جبال البيرينيه، على ما أفادت أجهزة الإنقاذ الفرنسية. 

وأوضحت هيئة الإطفاء أن المراهقة تعرضت "لسقوط مميت" بعد ظهر الاثنين بينما كانت تمارش المشي مع والدها على هضبة سيغيت التي تعلو نحو ألف متر عن مستوى سطح البحر. 

وأوضح رئيس البلدية بيار كازابون أن الفتاة "انزلقت من على مرتفع صخري" في "منطقة تكثر فيها الحوادث"، وسقطت "عشرات الأمتار". 

وشرح كازابون أن "مسار المشي يصل إلى الهضبة من دون صعوبة، لكنه محاط بمرتفعات صخرية، وربما لم يقدّر الأب خطورة الموقع".

وهرع عناصر الإطفاء ووحدة من درك الجبال إلى الموقع بناء على بلاغ من الوالد، فعثروا عصراً على جثة الفتاة الصغيرة.

وأشار رئيس البلدية إلى أن عائلة الفتاة، وهي إسبانية الأصل، كانت تمضي إجازة في البلدة خلال عطلة عيد الفصح، ومكثت الأم في المنزل المستأجر، بينما ذهب زوجها وابنتهما لممارسة المشي في الطبيعة.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي