واشنطن تدين ضربات إيران في باكستان والعراق وسوريا

الأناضول - الأمة برس
2024-01-18

ماثيو ميلر (الأناضول)

واشنطن - أدانت الولايات المتحدة، الأربعاء، الغارات الجوية التي شنتها إيران مؤخرا في باكستان والعراق وسوريا، واتهمت طهران بـ"انتهاك" الحدود السيادية لجيرانها.

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في جلسة حوارية في منتدى دافوس الاقتصادي المنعقد في سويسرا، إن الضربات الجوية التي نفذتها بلادها في الأيام الماضية استهدفت "قاعدة للموساد الإسرائيلي" في كردستان و"جيش العدل" في باكستان.

ودافع عبداللهيان عن الضربات وقال إنها "تتماشى مع مكافحة الإرهاب والدفاع المشروع عن النفس".

ونقلت وكالة "تسنيم" الإيرانية عن بيان للحرس الثوري، الثلاثاء، أن 4 صواريخ "خيبر شكن" متوسطة المدى أُطلقت من منطقة خوزستان الإيرانية باتجاه إدلب السورية.

وقال متحدث الخارجية الأمريكية ماثيو ميللر، للصحفيين: "رأينا إيران تنتهك الحدود السيادية لثلاث دول من جيرانها في اليومين الماضيين فقط".

وأضاف: "إيران هي الممول الرئيسي للإرهاب وعدم الاستقرار في المنطقة من جهة، وتدعي من جهة أخرى أنها بحاجة إلى اتخاذ تلك الإجراءات لمكافحة الإرهاب".

وأشار إلى أن السبب الوحيد لوجود القوات الأمريكية في العراق هو "تلبية لدعوة الحكومة العراقية".​​​​​​​

وفي ردها على هجوم إيران، استدعت باكستان، الأربعاء، سفيرها لدى طهران، وطلبت عدم عودة سفير الأخيرة لديها - يزور بلاده حاليا - احتجاجا على الغارات الإيرانية.

من جانبها، أعلنت الخارجية العراقية، الثلاثاء، أن "العراق تقدم بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة، تتعلق بالعدوان الصاروخي الإيراني الذي استهدف مدينة أربيل وأدى إلى سقوط ضحايا من المدنيين الأبرياء وإصابة آخرين وتسبب بأضرار في الممتلكات العامة والخاصة"، بحسب وكالة الأنباء العراقية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي