دول حوض المتوسط تكافح الحرائق وسط موجات حر شديد

ا ف ب - الأمة برس
2023-07-27

رجل يقف امام حريق في قرية غينادي في جزيرة رودوس اليونانية في 25 تموز/يوليو 2023 (ا ف ب)

شهدت اليونان كما دول اخرى سياحية في حوض المتوسط الاربعاء 26/07/2023 ارتفاعا جديدا في درجات الحرارة تسبب في اندلاع حرائق خلفت خسائر في الأرواح وتداعيات بيئية. 

وأفادت وسائل إعلام يونانية الأربعاء بمقتل شخصين آخرين، بعد سقوط ثلاث ضحايا الثلاثاء بينهم طياران قضيا في تحطم طائرة كندير.

عثر على جثة امرأة مصابة بحروق في منزل متنقل في منطقة ساحلية قرب فولوس بمحافظة ماغنيسيا (منطقة ثيساليا) وفقا لتلفزيون اي ار تي العام.

وبحسب وسائل الإعلام عثر على جثة راع متفحمة في المنطقة نفسها في أيوس يورغوس.

وقال وزير الدفاع المدني فاسيليس كيكيلياس في خطاب متلفز "نعيش أياما صيفية خطيرة مثل تسعة بلدان متوسطية أخرى".

وأوضح كيكيلياس أن "درجات الحرارة المرتفعة والرياح العاتية خلقت جبهات حريق تمتد على عدة كيلومترات" مضيفا أن الفرق تعمل في حالة "إجهاد لا يمكن تصورها".

وقالت دوروثيا كوليندريني نائبة حاكم منطقة ماغنيسيا لتلفزيون اي ار تي  "إنه الجحيم هنا. هناك أربع جبهات مختلفة [...] تمتد على أكثر من عشرة كيلومترات".

وأمرت السلطات اليونانية الأربعاء بإخلاء ضواحي مدينتين في وسط اليونان هما فولوس (85 ألف نسمة) ولميا (60 ألف نسمة) حيث اندلعت جبهة حرائق جديدة خلال النهار.

تم إجلاء آلاف السياح من جزيرتي رودس وكورفو اللتين اجتاحتهما الحرائق التي اججتها موجة الحر.

- خمسة قتلى في ايطاليا -

في ايطاليا قتل خمسة أشخاص على الأقل في حرائق في صقلية وعواصف قوية في الشمال يمكن أن تدفع الحكومة الى إعلان حالة الطوارىء في المناطق الأكثر تضررا.

أظهرت أشرطة فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ألسنة اللهب على طول طريق سريع أمام مسافرين مذهولين بالقرب من سيراكوزا بينما التقط مستخدمو الإنترنت صورا لعاصفة قوية قرب فيرونا (شمال).

وذكرت وسائل إعلام مساء الثلاثاء أنه تم العثور على جثتي مسنين في منزل التهمته النيران وامراة تبلغ 88 عاما قرب باليرمو.

من جانب آخر كافح رجال الاطفاء في صقلية طوال ليل الاثنين الثلاثاء عدة حرائق، وصل أحدها الى قرب مطار باليرمو الذي اغلق لساعات صباحا.

في كرواتيا، اندلع حريق الاربعاء قرب دوبروفنيك، الموقع السياحي والتاريخي. وفي جزيرة كورسيكا بجنوب شرق فرنسا، كافح رجال الإطفاء حريقا كبيرا طوال الليل وتحسن الوضع صباح الأربعاء.

في البرتغال، يواصل مئات من رجال الإطفاء العمل على احتواء حريق غابات اندلع الثلاثاء في محيط منتجع سينترا السياحي، مما تسبب في ثماني إصابات طفيفة، بحسب الحماية المدنية. وأوضح قائد الحماية المدنية إليسيو أوليفيرا صباح الأربعاء أن الحريق بات "تحت السيطرة".

في الجزائر، هدأت الأربعاء الحرائق العنيفة التي ضربت شمال شرق الجزائر وأودت ب 34 شخصًا لا سيّما قرب بلدة توجة حيث احترق 16 شخصًا وهم أحياء خلال فرارهم.

أثبتت شبكة "وورلد ويذر أتريبيوشن" الثلاثاء أن موجات الحرّ الشديد التي تشهدها أوروبا والولايات المتحدة الشهر الحالي ناجمة عن التغير المناخي جراء انشطة الانسان.

وخلص الباحثون إلى أن "موجات الحرّ الأخيرة لم تعد أحداثاً استثنائية" وتلك التي ستحدث "ستكون أكثر كثافة وأكثر شيوعاً إذا لم يتم الحدّ من الانبعاثات بسرعة".

- انبعاثات الكربون-

قال مرصد المناخ التابع للاتحاد الأوروبي كوبرنيكوس الأربعاء إن حرائق الغابات منذ 17 تموز/يوليو أنتجت ما يقدر بنحو 1 ميغاطن من انبعاثات الكربون بين 1 تموز/يوليو و25 تموز/يوليو، وهو رقم قياسي في العقدين الماضيين.

وبعد تحسن بسيط الاثنين، بدأت موجة حر جديدة الثلاثاء مع حرارة بلغت 42 درجة مئوية فيما ينتظر ان تصل الى 45 درجة مئوية في وسط وجنوب اليونان بحسب الارصاد الوطنية.

في رودوس حيث تشتعل النيران لليوم التاسع على التوالي، يحاول 266 رجل اطفاء بدعم من ثلاث مروحيات وطائرتين إخمادها.

ويتزايد غضب السكان خصوصا في القسم الجنوبي من هذه الجزيرة السياحية.

وقال فاسيليس الذي فضّل عدم الإفصاح عن اسمه الكامل، "ليس لدينا لا كهرباء ولا ماء ولا اتصالات منذ أسبوع".

ويسيطر على ساحل الجزيرة جو كئيب، فالشوارع مقفرة والأبواب مغلقة ولا يُسمع غير صوت سيارات الإطفاء ومركبات المتطوعين. 

في كورفو، يكافح النيران التي بدأت الأسبوع الماضي 62 رجل إطفاء تؤازرهم طائرتان ومروحيتان.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي