حالة فان در سار "مستقرة لكن لا تزال مقلقة"

ا ف ب – الأمة برس
2023-07-08

أصيب نجم حراسة المرمى سابقاً الهولندي فان در سار بنزيف في المخ في جزيرة كرواتية (ا ف ب)

لاهاي - لا يزال حارس المرمى الدولي الهولندي السابق إدوين فان در سار راقداً في المستشفى السبت بعد إصابته بنزيف في المخ، وحالته مستقرة لكن لا تزال مقلقة، بحسب ما أعلن فريقه السابق أياكس أمستردام.

وكان فان در سار البالغ من العمر 52 عاماً والذي دافع عن ألوان أياكس ويوفنتوس الإيطالي وفولهام ومانشستر يونايتد الإنكليزيين، في إجازة في جزيرة كرواتية عندما تعرّض للنزيف.

قال أياكس في بيان "لا يزال إدوين فان در سار في العناية المركّزة راهناً. حالته مستقرة لكنها لا تزال تدعو إلى القلق"، مضيفاً انه ينشر هذه المعلومات نيابة عن زوجته آنماري.

أضاف "عائلة فان در سار، إلى جانب أياكس، ممتنون ومتأثرون جداً من رسائل الدعم".

وكان فان در سار أعلن في أيار/مايو أنه استقال من منصبه مديراً تنفيذيا لأياكس بعد "فترة صعبة جداً" لأكثر من عقد من الزمن على رأس الادارة التنفيذية لقطب العاصمة.

وجاءت استقالته على خلفية أسوأ موسم منذ 14 عامًا للنادي الاكثر تتويجاً في هولندا، حيث حل ثالثا في الدوري المتوج بلقبه 36 مرة.

ويُعتبر فان در سار من أفضل حراس المرمى في العالم، حيث استهل مسيرته الكروية مع أياكس ولعب في صفوفه بين 1990 و1999 وتوج معه على الخصوص بلقب دوري أبطال أوروبا عام 1995.

وتوج فان در سار بلقب المسابقة القارية العريقة مع مانشستر يونايتد في 2008 خلال فترة دفاعه عن ألوانه بين 2005 و2011 ،عندما اعتزل اللعب نهائياً بخوضه مباراته المئة في دوري الابطال وكانت في النهائي وخسرها "الشياطين الحمر" أمام برشلونة الاسباني 1-3.

ولعب فان در سار قبلها مع يوفنتوس (1999-2001) وفولهام (2001-2005).

وعاد فان در سار إلى أياكس في عام 2012 كمدير للتسويق قبل أن تتم ترقيته بعد أربع سنوات إلى منصب المدير التنفيذي. وهو أيضًا ثاني أكثر اللاعبين خوضا للمباريات مع منتخب هولندا حيث شارك في 130 مباراة دولية.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي