شعبية بايدن تنخفض.. والأمريكيون يعترضون على أولويات السياسة

متابعات - الأمة برس
2023-04-02

الرئيس الأمريكي جو بايدن (ا ف ب)

كشف استطلاع رأي حديث، أجراه معهد "ماريست" لاستطلاعات الرأي في الولايات المتحدة، أن الأمريكيين منقسمون بشأن أكبر القضايا التي تواجه ‏بلادهم.‏

ووجد الاستطلاع، أمس السبت، الموافق الأول من نيسان/ أبريل الجاري، أن 30% من الأمريكيين يرون أن الاقتصاد هو أهم قضية تواجه الأمة، بينما قال 20% إن المشكلة تكمن أكثر في التهديدات للديمقراطية، وفقا لصحيفة "ذا هيل" الأمريكية.

كما عثر الاستطلاع أن نسبة تأييد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، انخفضت من 46% إلى 42%، وذلك بعد إلقائه خطاب حالة الاتحاد.

وأظهر الاستطلاع أن 49% من الأمريكيين لا يوافقون على بايدن.

وبيّن أن القضايا الاقتصادية تعد أكثر أهمية بين الجمهوريين (48%) من الديمقراطيين (17%)، بينما يرى الديمقراطيون أن قضايا الديمقراطية أكثر أهمية (25%) من الجمهوريين (14%).

وأظهر استطلاع الرأي كذلك، أن تطبيق الفيديوهات القصيرة الصيني "تيك توك"، ما زال لا يتمتع بشعبية بين الأمريكيين، إذ يرى 73% أنه يمثل تهديدا للأمن القومي، بينما يؤيد 57% من الأمريكيين حظره.

وكان أعضاء الكونغرس من كلا الحزبين الديمقراطي والجمهوري، طرحوا خططا لحظر "تيك توك"، أو فرض بيعه لشركة أمريكية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي