الرئيس الأمريكي يرفض التعليق على توجيه لائحة اتهام إلى ترامب ومحاكمته

متابعات - الأمة برس
2023-03-31

بايدن يتحدث إلى الصحافة خلال زيارة إلى نورث كارولاينا (ا ف ب)

رفض الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اليوم الجمعة، الإدلاء بأي تعليقات بشأن توجيه لائحة اتهام إلى سلفه، دونالد ‏ترامب، في القضية المتعلقة بدفعه أموالا إلى ممثلة أفلام إباحية، مقابل عدم حديثها عن علاقتها المزعومة ‏معه، قبل 17 عاما.‏

وقال بايدن في تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض: "ليس لدي أي تعليق على ترامب."

وعندما سُئل عما إذا كان قلقا بشأن الاحتجاجات على محاكمة ترامب، قال "لا، لن أتحدث عن لائحة اتهام ترامب".

وصوتت لجنة تحكيم كبرى في مانهاتن بمدينة نيويورك الأمريكية، أمس الخميس، على اتهام ترامب بتهم تتعلق بدوره المزعوم في دفع أموال مقابل إقناع ممثلة الأفلام الإباحية، ستورمي دانيلز، على عدم التحدث عن علاقتها المزعموم معه، خلال حملته الانتخابية الرئاسية 2016.

ووفقا لهيئة المحلفين الكبرى، فقد دفع محامي ترامب، مايكل كوهين 130 ألف دولار للممثلة الإباحية السابقة ستورمي دانيلز خلال الانتخابات الرئاسية لعام 2016 لسحب علاقتها المزعومة بترامب عام 2006.

في سياق متصل، أكدت السكرتيرة الصحفية للبيت، الأبيض كارين جان بيير، اليوم الجمعة: "لن نعلق على أي قضية جارية".

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قال أمس الخميس، أن لائحة الاتهام الموجهة ضده كانت "اضطهادا سياسيا وتدخلا في الانتخابات"، واتهم المدعي العام في مانهاتن، ألفين براغ، "بالقيام بعمل جو بايدن القذر".

وعبّر جمهوريون بارزون آخرون بالمثل عن غضبهم من براغ، وهو ديمقراطي منتخب، ومنهم رئيس مجلس النواب الأمريكي، كيفن مكارثي، الذي تعهد بمحاسبته على "إساءة استخدام غير مسبوقة للسلطة".

وفي عام 2018، أعلنت، ستورمي دانيالز، مرة أخرى عن مزاعم تتعلق بصلتها بترامب، واتهمت كوهين أيضا بمحاولة ترهيبها من أجل التستر على هذه القصة، وحاولت بالفعل توجيه اتهامات ضد ترامب في المحكمة، ولكن في عام 2018، تم رفض الدعوى لمحاولة اتهام الرئيس السابق بالتشهير.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي