تصفيات أوروبا 2024: إيطاليا-إنكلترا وفرنسا-هولندا في قمتين مبكرتين

ا ف ب - الأمة برس
2023-03-22

بعد ثلاثة أشهر من الفوز الدرامي للأرجنتين بلقب مونديال قطر 2022 على فرنسا، تعود عجلة المنتخبات الوطنية للدوران مع انطلاق تصفيات كأس أوروبا 2024 في كرة القدم. وفيما ضمنت ألمانيا المضيفة خوض النهائيات المقررة على أرضها بين 14 حزيران/يونيو و14 تموز/يوليو 2024، يخوض 53 منتخباً تصفيات تستمر حتى آذار/مارس المقبل.  وفيما كانت أكبر منتخب يغيب عن مونديال قطر لإخفاقه بالتصفيات، تستهل إيطاليا حملة الدفاع عن لقبها بمباراة نارية ضد ضيفتها إنكلترا الخميس في نابولي، في إعادة لنسخة 2020 التي أقيمت في 2021، حيث غنم "سكوادرا أتزورا" اللقب بركلات الترجيح.  ورغم إخفاق عدم التأهل إلى المونديال، بقي روبرتو مانشيني مدرّباً واستدعى وجوهاً جديدة، بينها ماتيو ريتيغي (23 عاماً)، الأرجنتيني المولد وهداف الدوري الأرجنتيني مع تيغري العام الماضي.  قال مانشيني "منذ سنوات، قيل إنه يتعيّن عليك أن تولد في إيطاليا كي تمثّل المنتخب الوطني. لكن العالم تغيّر، وكل المنتخبات باتت تملك لاعبين مجنسين أو قادمين من دول أخرى".  ويتوقع أن تتأهل إيطاليا رفقة إنكلترا عن المجموعة الثالثة التي تضمّ أيضاً أوكرانيا الجريحة ومقدونيا الشمالية ومالطا.  - مبابي القائد - وفي مباراته الأولى كقائد لمنتخب فرنسا بدلا من الحارس المعتزل هوغو لوريس، يحمل كيليان مبابي (24 عاماً) آمال فرنسا التي تستقبل هولندا في مباراة نارية الجمعة ضمن مجموعة ثانية تضم إيرلندا واليونان وجبل طارق.  قال مدرب فرنسا ديدييه ديشان عن هداف مونديال قطر وصاحب ثلاثية في المباراة النهائية "يلبي كيليان كل المتطلبات ليتحمّل مسؤولية إضافية".  سيكون مايك مينيان (ميلان الإيطالي) الحارس الأساسي، واستُدعي لاعب الوسط كيفرين تورام للمرة الأولى، ليتواجد نجل اللاعب الدولي السابق ليليان، بجانب شقيقه المهاجم ماركوس.  - حقبة إسبانية جديدة - بعد خيبة خروجها من المونديال أمام المغرب من ثمن النهائي، أقالت إسبانيا مدربها لويس إنريكي وعيّنت لويس دي لا فوينتي (61 عاماً)، صاحب الخبرة مع المنتخبات العمرية منذ 2013.  أجرى عدة تغييرات، بينها اعادة استدعاء حارس تشلسي الإنكليزي كيبا أريسابالاغا.  وفي ظل اعتزال سيرجيو بوسكيتس، وعدم استدعاء زميله في برشلونة جوردي ألبا، لا تضم تشكيلة "لا روخا" أي متوج من نسخة 2012.  تستهل حملتها السبت في ملقة ضد النروج المفتقدة هدافها الفتاك إرلينغ هالاند صاحب 42 هدفاً هذا الموسم في جميع المسابقات مع مانشستر سيتي الإنكليزي، ضمن مجموعة أولى تضم اسكتلندا وجورجيا وقبرص.  - رونالدو صامد - ولِمَن اعتقد ان كريسيتانو رونالدو سيغيب عن المنتخب البرتغالي بطل 2016 بعد انتقاله إلى النصر السعودي، استدعي ابن الثامنة والثلاثين إلى تشكيلة المدرب الجديد الإسباني روبرتو مارتينيس التي تواجه ليشتنشتاين ولوكسمبورغ، ضمن مجموعة تضم البوسنة والهرسك وإيسلندا وسلوفاكيا.  علّق مدرب بلجيكا السابق على استدعاء هداف ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد الإنكليزي السابق وأفضل لاعب في العالم خمس مرات، رغم تقدمه في السن "لا أنظر إلى العمر".  يحمل كريستيانو الرقم القياسي بعدد الأهداف الدولية (118)، وبمقدوره الانفراد بصدارة المباريات الدولية التي يتقاسمها مع الكويتي بدر المطوع (196).  ولا يقتصر الحضور التدريبي الجديد على إسبانيا والبرتغال. عاد رونالد كومان إلى مقعد هولندا بعد رحيل المخضرم لويس فان خال اثر المونديال.  وبعد ثماني سنوات مع البرتغال، سيتولي فرناندو سانتوش تدريب بولندا. يخوض الإيطالي-الألماني دومينيكو تيديسكو تجربة هامة مع بلجيكا خلفاً لمارتينيس. فيما عاد مايكل أونيل لخوض رحلة ثانية مع إيرلندا الشمالية التي أوصلها إلى دور الـ16 في كأس أوروبا 2016 (ا ف ب)

بعد ثلاثة أشهر من الفوز الدرامي للأرجنتين بلقب مونديال قطر 2022 على فرنسا، تعود عجلة المنتخبات الوطنية للدوران مع انطلاق تصفيات كأس أوروبا 2024 في كرة القدم.

وفيما ضمنت ألمانيا المضيفة خوض النهائيات المقررة على أرضها بين 14 حزيران/يونيو و14 تموز/يوليو 2024، يخوض 53 منتخباً تصفيات تستمر حتى آذار/مارس المقبل.

وفيما كانت أكبر منتخب يغيب عن مونديال قطر لإخفاقه بالتصفيات، تستهل إيطاليا حملة الدفاع عن لقبها بمباراة نارية ضد ضيفتها إنكلترا الخميس في نابولي، في إعادة لنسخة 2020 التي أقيمت في 2021، حيث غنم "سكوادرا أتزورا" اللقب بركلات الترجيح.

ورغم إخفاق عدم التأهل إلى المونديال، بقي روبرتو مانشيني مدرّباً واستدعى وجوهاً جديدة، بينها ماتيو ريتيغي (23 عاماً)، الأرجنتيني المولد وهداف الدوري الأرجنتيني مع تيغري العام الماضي.

قال مانشيني "منذ سنوات، قيل إنه يتعيّن عليك أن تولد في إيطاليا كي تمثّل المنتخب الوطني. لكن العالم تغيّر، وكل المنتخبات باتت تملك لاعبين مجنسين أو قادمين من دول أخرى".

ويتوقع أن تتأهل إيطاليا رفقة إنكلترا عن المجموعة الثالثة التي تضمّ أيضاً أوكرانيا الجريحة ومقدونيا الشمالية ومالطا.

- مبابي القائد -

وفي مباراته الأولى كقائد لمنتخب فرنسا بدلا من الحارس المعتزل هوغو لوريس، يحمل كيليان مبابي (24 عاماً) آمال فرنسا التي تستقبل هولندا في مباراة نارية الجمعة ضمن مجموعة ثانية تضم إيرلندا واليونان وجبل طارق.

قال مدرب فرنسا ديدييه ديشان عن هداف مونديال قطر وصاحب ثلاثية في المباراة النهائية "يلبي كيليان كل المتطلبات ليتحمّل مسؤولية إضافية".

سيكون مايك مينيان (ميلان الإيطالي) الحارس الأساسي، واستُدعي لاعب الوسط كيفرين تورام للمرة الأولى، ليتواجد نجل اللاعب الدولي السابق ليليان، بجانب شقيقه المهاجم ماركوس.

- حقبة إسبانية جديدة -

بعد خيبة خروجها من المونديال أمام المغرب من ثمن النهائي، أقالت إسبانيا مدربها لويس إنريكي وعيّنت لويس دي لا فوينتي (61 عاماً)، صاحب الخبرة مع المنتخبات العمرية منذ 2013.

أجرى عدة تغييرات، بينها اعادة استدعاء حارس تشلسي الإنكليزي كيبا أريسابالاغا.

وفي ظل اعتزال سيرجيو بوسكيتس، وعدم استدعاء زميله في برشلونة جوردي ألبا، لا تضم تشكيلة "لا روخا" أي متوج من نسخة 2012.

تستهل حملتها السبت في ملقة ضد النروج المفتقدة هدافها الفتاك إرلينغ هالاند صاحب 42 هدفاً هذا الموسم في جميع المسابقات مع مانشستر سيتي الإنكليزي، ضمن مجموعة أولى تضم اسكتلندا وجورجيا وقبرص.

- رونالدو صامد -

ولِمَن اعتقد ان كريسيتانو رونالدو سيغيب عن المنتخب البرتغالي بطل 2016 بعد انتقاله إلى النصر السعودي، استدعي ابن الثامنة والثلاثين إلى تشكيلة المدرب الجديد الإسباني روبرتو مارتينيس التي تواجه ليشتنشتاين ولوكسمبورغ، ضمن مجموعة تضم البوسنة والهرسك وإيسلندا وسلوفاكيا.

علّق مدرب بلجيكا السابق على استدعاء هداف ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد الإنكليزي السابق وأفضل لاعب في العالم خمس مرات، رغم تقدمه في السن "لا أنظر إلى العمر".

يحمل كريستيانو الرقم القياسي بعدد الأهداف الدولية (118)، وبمقدوره الانفراد بصدارة المباريات الدولية التي يتقاسمها مع الكويتي بدر المطوع (196).

ولا يقتصر الحضور التدريبي الجديد على إسبانيا والبرتغال. عاد رونالد كومان إلى مقعد هولندا بعد رحيل المخضرم لويس فان خال اثر المونديال.

وبعد ثماني سنوات مع البرتغال، سيتولي فرناندو سانتوش تدريب بولندا. يخوض الإيطالي-الألماني دومينيكو تيديسكو تجربة هامة مع بلجيكا خلفاً لمارتينيس. فيما عاد مايكل أونيل لخوض رحلة ثانية مع إيرلندا الشمالية التي أوصلها إلى دور الـ16 في كأس أوروبا 2016.






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي