السلطات الإيطالية تفرض قريباً رسم دخول إلى موقع البانثيون الأثري

ا ف ب - الأمة برس
2023-03-17

صورة التقطت في 7 آب/أغسطس 2010 لسياح يزورون موقع البانثيون الأثري في روما (ا ف ب)

فرضت السلطات الإيطالية رسم دخول لزيارة البانثيون، أحد المعالم التي ترمز إلى روما القديمة، والموقع الأثري الأكثر استقطاباً للسياح، بحسب ما أعلنت وزارة الثقافة الإيطالية  الخميس. 

ونقل بيان عن وزير الثقافة جينارو سانغوليانو قوله إن القرار الذي "يستند إلى الفطرة السليمة"، يتمثل في "اعتماد تذكرة دخول منخفضة التكلفة إلى الموقع الثقافي الأكثر استقطاباً للزوار في إيطاليا"، لكنه لم يحدد التاريخ الدقيق لدخول هذا الإجراء حيّز التنفيذ.

وسيكون سعر التذكرة الذي لم يُحدد بعد خمسة يوروهات حداً أقصى.

وستعود 70 في المئة من إيرادات تذاكر دخول الموقع إلى وزارة الثقافة، في حين تحصل أبرشية روما على 30 في المئة نظراً إلى أنه كنيسة أيضاً. وأوضح الوزير أن العائدات ستخصص بشكل أساسي لصيانة المبنى الذي يبلغ عمره ألفَي عام ولتنفيذ أعمال ترميم فيه. 

وسيبقى الدخول مجانياً للقصّر ولمرافقي المجموعات المدرسية وكذلك لسكان روما.

وكان دخول كل الكنائس في روما تقريباً مجانياً حتى الآن، ومنها بازيليك القديس بطرس الواقعة داخل حرم الفاتيكان.

وسبق للبانثيون الذي بني بأمر من ماركوس فيبسانيوس أغريبا في القرن الأول قبل الميلاد أن أصيب مراراً بأضرار جرّاء حرائق وأعيد بناؤه بالكامل في عهد هادريان في بداية القرن الثاني.

وكان البانثيون الذي يضم أكبر قبة في العصور القديمة (قطرها 43 متراً) معبداً مخصصاً لكل الآلهة القديمة في الأصل، وحوّله البابا بونيفاس الرابع كنيسة في القرن السابع، ويضم رفات عدد من الملوك الإيطاليين والرسام رافاييل (1483-1520).









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي