الكويت تؤهل منفذ العبدلي مع العراق استعداداً لـ"خليجي 25"

وكالات - الأمة برس
2022-12-23

منفذ العبدلي الحدودي يربط الكويت بمحافظة البصرة العراقية (الخليج أزنلاين)

كثفت الكويت من استعداداتها لتأهيل منفذ العبدلي الحدودي الذي يربط البلد الخليجي مع العراق؛ لتأمين جاهزية المعبر أمام الجماهير التي ستحضر بطولة "خليجي 25" في مدينة البصرة العراقية.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الراي" الكويتية، مساء امس الخميس، فإن منفذ العبدلي الحدودي بحاجة إلى جهود كبيرة وعاجلة لتأهيل بنيته التحتية؛ وذلك لإعداده لاستقبال آلاف المركبات والمسافرين، باعتباره المنفذ الوحيد للجماهير الخليجية عبر الكويت لحضور منافسات البطولة.

ويعتبر منفذ العبدلي (من جهة الكويت) سفوان (من جهة العراق) المعبر البري الوحيد الذي يربط بين الكويت والعراق.

ووفق مصادر تحدثت للصحيفة، فإن "المركز الحدودي يتطلب تجهيزه بما يلزم من قوة بشرية وتكنولوجية؛ للتعامل مع الدفق البشري المتوقع، بحيث تتأمن انسيابية الحركة خروجاً ودخولاً".

وأضافت: "كما يستلزم التشغيل المكثف للمعبر تعديل الطريق الوعر المؤدي له، إضافة إلى سوء حالة طريق سفر العبدلي الذي يحتاج إلى صيانة تليق به كطريق دولي".

ويحتاج المنفذ -بحسب المصدر- إلى "تطوير آليات العمل والتنسيق بين الجهات المعنية، إضافة إلى أهمية التأهب لمنع دخول الممنوعات للبلاد، وسط الزحام المتوقع من البشر ومركباتهم، مع تشديد التدابير الأمنية ورفع كفاءة أجهزة التفتيش".

وكشفت المصادر عن اجتماع مشترك شهده منفذ العبدلي بين وزارة الداخلية والجمارك الكويتيتين؛ لوضع التصورات والحلول السريعة لاستقبال الجماهير الرياضية من الكويت ودول الخليج.

واعتبرت أن "العمل ما زال بطيئاً، ولا يرقى إلى مستوى الحدث مع مرور الزمن بشكل سريع، لانطلاق البطولة في السادس من يناير، في حين من الملاحظ أن الجانب العراقي استكمل تجهيزاته في منفذ سفوان خلال أيام".

وأشارت المصادر الى أن "الساحة الجمركية ضيقة جداً، إضافة إلى أن الآلية الحالية في وقوف المسافر والنزول من مركبته والتوجه لصالة الجوازات لختم جوازه ستخلق زحمة غير عادية، نظراً لضيق ساحة المنفذ وعدم استيعاب المركبات".

وذكرت أن "المقترح الأفضل هو تجهيز ساحة لوقوف المركبات، ونقل ركابها بالباصات إلى المنفذ، ومنه إلى داخل العراق، كما هو معمول به في موسم الزيارات؛ لأنه أسرع وأكثر أمناً، بدلاً من دخول آلاف المركبات، بوجود كابينتي تفتيش فقط".

وتنطلق بطولة "خليجي 25" في السادس من يناير المقبل، بمشاركة ثمانية منتخبات خليجية.

وستلعب المنتخبات الخليجية البطولة على استادي البصرة والميناء الدوليين، ومن المقرر أن يستضيف الأول المباراة الافتتاحية، يوم الجمعة 6 يناير، بين منتخبي العراق وعُمان.

وتقام البطولة على مجموعتين، وفق نظام المجموعات، حيث تضم المجموعة الأولى العراق والسعودية وعُمان واليمن، فيما تضم المجموعة الثانية منتخبات قطر والبحرين والكويت والإمارات.

وفي نوفمبر الماضي، أصدرت لجنة المسابقات باتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم جدول مباريات النسخة الـ25 من البطولة، والتي تستمر حتى 19 يناير 2023.






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي