طرق لتأسيس الثقة في علاقتك بشريك حياتك

نواعم
2022-11-29

طرق لتأسيس الثقة في علاقتك بشريك حياتك(نواعم)

الثقة عنصر أساسي في العلاقة القوية الناجحة المستقرة، والثقة تحتاج إلى ركائز راسخة لتكون قوية ومتبادلة بين الطرفين، وهناك أساسيات تساهم في بناء الثقة المتبادلة بينك وبين شريك حياتك. تابعي القراءة لتتعرفي على أهم 5 طرق لتأسيس الثقة في علاقتك بشريك حياتك.
 
ماضي كل منكما هو ملك له، ولكن هناك بعض التفاصيل المهمة التي يمكن أن تؤثر في المستقبل، والتي يجب أن يعرفها الشريك من البداية، لأن ظهورها كمفاجآت يسبب كسر الثقة بين الطرفين، مثل الزيجات السابقة، أو وجود أبناء من زيجات سابقة، أو وجود مشاكل مالية أو قانونية مثلاً. لذا احرصي على مشاركة التفاصيل المهمة عن الماضي، لتكون هذه الخطوة أولى خطوات بناء الثقة في علاقتكما.
 
حتى في أبسط الوعود، مثل الاتفاق على موعد للغداء معاً، يجب أن تكوني ملتزمة، لأن الالتزام بالوعود يرسخ شعور شريكك بالثقة فيكِ، فالشخص الملتزم بالأمور البسيطة، يكون أكثر التزاماً بما هو أكبر وأهم، وبالتالي يكون جديراً بالثقة.
 
مشاركة الخطط لا يقتصر فقط على الخطط المستقبلية بعيدة المدى، ولكن حتى بالنسبة لجدول المواعيد اليومي، فهذا النوع من المشاركة يقطع سبل الشك، إذ أن كل طرف يعلم خطط الآخر، فلا مجال للشك أو سوء الظن، وهو ما يتطور مع الوقت إلى ثقة في الشريك.
 
من المهم أيضاً أن يعلم كل منكما ما يمر به الآخر من مشاكل وضغوط، حتى يتمكن من التماس العذر له تجاه أي تقصير، وبالتالي لا يكون هناك مجالاً لسوء الظن، وأيضاً تترسخ الثقة بينكما.
 
التواصل الصحي بينك وبين شريك حياتك يقطع أي مجال للشك بينكما، ويرسخ الثقة ويجعلها أساساً لعلاقتكما، والتواصل الصحي يشمل الحديث الصريح، والتواصل البصري، والإنصات إلى الشريك، والاحتفاظ بأسراركما.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي