الأمين العام للأمم المتحدة يحث الأطراف المعنية في اليمن على "اختيار السلام من أجل الخير"

شينخوا - الامة برس
2022-10-01

طفل يحمل زجاجة مياه في مخيم ضروان للنازحين داخل البلاد بالقرب من العاصمة اليمنية صنعاء يوم 25 مارس 2022. (شينخوا)

الأمم المتحدة - حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يوم الجمعة 30/9، كل الأطراف المعنية في اليمن، منها القوات الحكومية وحلفاؤها والحوثيون وداعموهم الدوليون، على "اختيار السلام من أجل الخير".

وأشار الأمين العام في بيان إلى أنه قد تم تجديد الهدنة مرتين منذ 2 أبريل، لتحقق أطول فترة هدوء نسبي منذ بداية الصراع في 2015.

وأضاف "أُحث بشدة الأطراف اليمنية على عدم تجديد الهدنة فحسب، بل أيضا توسيع شروطها ومدتها، بما يتماشى مع الاقتراح المقدم لها من قبل مبعوثي الخاص هانس غروندبرغ".

كما أكد أن الهدنة "قدمت فوائد ملموسة وإغاثة يحتاجها الشعب اليمني بشدة، بما في ذلك الحد إلى حد كبير من العنف والخسائر البشرية في جميع أنحاء البلاد."

وفي الوقت نفسه، سمحت أيضا بزيادة شحنات الوقود عبر ميناء الحديدة، الميناء الرئيسي على البحر الأحمر، وكذلك استئناف الرحلات الدولية من وإلى المطار الذي يُسيطر عليه الحوثيون في العاصمة صنعاء، لأول مرة منذ ما يقرب من 6 سنوات.

وأردف "لا يزال هناك حاجة إلى بذل المزيد من الجهود لتحقيق التنفيذ الكامل لها (الهدنة)، بما في ذلك التوصل إلى اتفاق بشأن إعادة فتح الطرق في تعز" في الجنوب والمحافظات الأخرى.

وفي السياق ذاته، حث غوتيريش بشدة كل المنخرطين في الصراع طويل الأمد على "اغتنام هذه الفرصة".

وقال "هذا هو اللحظة المناسبة للبناء على المكاسب الذي تم تحقيقها، والشروع في طريق استئناف عملية سياسية جامعة وشاملة للتوصل إلى تسوية تفاوضية لإنهاء الصراع. كما أن الأمم المتحدة لن تدخر أي جهد لدعم الأطراف في هذا المسعى."







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي