الحكومة اليمنية: مقتل وإصابة نحو 1100 شخص بخروقات حوثية للهدنة

د ب أ – الأمة برس
2022-08-16

مندوب اليمن الدائم لدى الامم المتحدة السفير عبدالله السعدي (سبأ)

صنعاء - أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا ، الاثنين، مقتل 187 شخصا وإصابة 910 آخرين، بخروقات نفذها الحوثيون ، منذ بدء الهدنة في البلاد مطلع نيسان/ أبريل الماضي.

وقال بيان صادر عن مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة،  عبدالله السعدي، ألقاه في جلسة أمام مجلس الأمن الدولي إن "حكومة بلاده حريصة على إنجاح الهدنة الإنسانية وتنفيذ كامل بنودها والبناء عليها نحو وقف شامل لإطلاق النار ،وإنهاء الصراع ورفع المعاناة الإنسانية وتسهيل حياة أبناء شعبنا اليمني، الذين يقبعون تحت سلطة الجماعة الحوثية".

ولفت إلى أنه "في المقابل تثبت جماعة الحوثي عدم جديتها وعدم رغبتها في السلام، وسعيها لإفشال كل الجهود الرامية لتحقيق هذا الهدف، والتنصل عن التزاماتها بموجب هذه الهدنة".

وأضاف أن جماعة الحوثي" مستمرة في الاعتداءات والخروقات  التي بلغت 50 خرقًا يوميًا أسفرت عن سقوط 187 شهيدًا و 910 جرحى  ".

وطالب السعدي مجلس الأمن والمجتمع الدولي، بإعادة النظر في التعامل والتعاطي مع سلوك الحوثيين وممارسة ضغوط حقيقية عليهم للانخراط بحسن نية في جهود التهدئة وإحلال السلام، والحيلولة دون استغلال الهدنة للتحشيد العسكري وإعادة التموضع للتحضير لدورة جديدة من التصعيد".

ودعا السفير السعدي مجلس الأمن إلى مضاعفة الجهود لدفع الجماعة للوفاء بالتزاماتها، وفي المقدمة فتح المعابر والطرق الرئيسية في محافظة تعز والمدن الأخرى خلال فترة التمديد الحالية للهدنة، وإطلاق سراح الأسرى والمعتقلين على مبدأ الكل مقابل الكل.

وتسري في اليمن هدنة بين الحكومة المعترف بها دوليا وجماعة أنصار الله الحوثية، منذ مطلع نيسان /أبريل الماضي، وسط اتهامات متكررة من قبل طرفي النزاع بشأن تنفيذ خروقات يومية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي