تراجع البورصات الآسيوية على خلفية التراجع في وول ستريت

د ب ا - الأمة برس
2022-07-19

وسجلت البورصة الأسترالية اليوم تراجعا بسيطا  خلال جلسة متذبذبة (ا ف ب)

كانبرا - سجلت بورصات الأسهم الآسيوية تراجعا جماعيا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء 19/7 على خلفية التراجع في بورصة وول ستريت الأمريكية في تعاملات أمس، مع استمرار المخاوف بشأن الآفاق الاقتصادية قبل اجتماع لجنة السوق المفتوحة في مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي  الأسبوع المقبل. كما استمر التأثير السلبي لارتفاع أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد في الصين على المزاج العام لسوق الأسهم، في ظل المخاوف بشأن العرض والطلب. وكانت أغلب البورصات الآسيوية قد أنهت تعاملات أمس بارتفاع.

وسجلت البورصة الأسترالية اليوم تراجعا بسيطا  خلال جلسة متذبذبة ، لتفقد جزءا من مكاسبها أمس، حيث استمر المؤشر الرئيسي إس أند بي/أيه.إس.إكس 200 أقل من 6700 نقطة، بعد مؤشرات سلبية من الأسهم الأمريكية والتي تراجعت مدفوعة بتراجع أسهم شركات التكنولوجيا بشكل خاص، رغم ارتفاع أسهم شركات الطاقة والمواد الخام.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة الأسترالية اليوم بمقدار 30ر16 نقطة أي بنسبة 24ر0% إلى 80ر6670 نقطة، بعد أن كان قد وصل في وقت سابق من تعاملات اليوم إلى 70ر6663 نقطة. وتراجع مؤشر "أول أوردينريز" الأوسع نطاقا بمقدار 50ر13 نقطة أي بنسبة 20ر0% إلى 50ر6874 نقطة.  وكانت الأسهم الأسترالية قد ارتفعت بشدة في ختام تعاملات أمس.

وفي طوكيو ارتفعت الأسهم اليابانية اليوم الثلاثاء 19/7 بعد عطلة أسبوعية ممتدة بسبب بسبب العطلة الرسمية للاحتفال بيوم البحرية اليابانية أمس. وارتفع مؤشر نيكي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية إلى أكثر من 27 ألف نقطة في بعض أوقات التداول، رغم الأداء السلبي للأسهم الأمريكية بشكل عام. وشمل الارتفاع مختلف القطاعات في البورصة اليابانية وبخاصة أسهم المؤسسات المالية وشركات التكنولوجيا.

وارتفع مؤشر نيكي 225 في ختام جلسة التعاملات الصباحية بمقدار 90ر188 نقطة أي بنسبة 71ر0% إلى 37ر26977 نقطة، بعد أن كان قد وصل إلى 58ر27043 نقطة في وقت سابق من التعاملات.

في الوقت نفسه تراجعت بورصة هونج كونج بنسبة 2ر1%  اليوم الثلاثاء 19/7،  كما تراجعت بورصات نيوزيلندا والصين وسنغافورة وكوريا الجنوبية وماليزيا وتايوان بما يتراوح بين 1ر0% و6ر0%. في حين سارت بورصة إندونيسيا عكس التيار وارتفعت بنسبة 7ر0%.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي