رامافوسا يهاجم الفساد بعد تعرضه لانتقاد من قاضي تحقيق

د ب أ – الأمة برس
2022-06-26

رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا (ا ف ب)

جوهانسبرج - صعد رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا من دفاعه عن سجله في مكافحة الفساد وتعهد بعواقب لمدبري خطة ضخمة للاحتيال على الدولة بعد أيام من اكتشاف تحقيق قضائي أنه لم يتحرك وقت حدوث عملية سرقة لأموال الدولة.

وفي عمود نشرته صحيفة صنداي تايمز الجنوب أفريقية ، حدد رامافوسا بالتفصيل جهوده لإعادة بناء الهيئة الوطنية للقضاء ومصلحة الضرائب الجنوب أفريقية بعد تراجع دورهما خلال حكم سلفه جاكوب زوما الذي استمر 9 أعوام. وخلال تلك الفترة، قال رامافوسا إنه تمت سرقة ما لا يقل عن 500 مليار راند (32 مليار دولار) من الدولة.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأحد عن رامافوسا قوله "لقد اتخذنا إجراءات جادة لإعادة بناء مؤسسات رئيسية تعرضت للضعف بسبب سرقة الدولة.. لقد تم إضعاف وكالات انفاذ القانون بشكل منهجي لتقييد قدرتها على التحرك ضد المتورطين في الفساد".

وقد سلم القاضي راموند زوندو الجزء الأخير من نتائج تحقيق قضائي استمر أربعة أعوام في الفساد. وفي نتائجه الخاصة بالأدلة التي قدمها رامافوسا، قال زوندو إن ما كان يعرفه كنائب لزوما "غامض" واعتبر أنه فشل في التحرك وقيادة الدولة من خلال كشف الفساد وانتقاده.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي