نصائح لتخفيف الوزن في أسبوع

سيدتي
2022-06-14

لتخفيف الوزن في أسرع وقت ممكن(سيدتي)

إذا كنتِ تخططين لفقدان بضعة كيلوغرامات في مدة وجيزة؛يُطلعكِ على نصائح لتخفيف الوزن في أسبوع في التقرير الآتي:

نصائح لتخفيف الوزن في أسبوع

بهدف إنقاص الوزن في غضون أسبوع، اعتاد كثيرون اتباع الأنظمة الغذائية السريعة وبرامج التمرينات الرياضية المفرطة، ظناً بأنها فعّالة وجديرة بالاهتمام. لكن، هذه الخطط غالباً ما تحتوي على سعرات حرارية أقل بكثير مما يحتاجه البالغون للقيام بمهامهم اليومية، ويمكن أن تسبب مشاكل صحية على المديين الطويل والقصير.

سواء كنتِ ترغبين في إنقاص الوزن ليوم زفافك، أو لمجرد البدء في إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة، إليكِ بعض الخطوات التي يمكنكِ اتخاذها في غضون أيام قليلة؛ لتخفيف الوزن في أسرع وقت ممكن:

تجنّب الأنظمة الغذائية التقييدية

غالباً، ما تأتي الأنظمة الغذائية المقيدة بوعود واسعة النطاق، لكنها ليست مستدامة. يكون لها دور في خسارة الوزن ولكنها تشكل أيضاً خطراً على الصحة العقلية. في البداية، قد ترين الأرقام تنخفض عند قياس وزنك، لكن عدم تزويد جسمك بالوقود بشكل صحيح قد يجعلك تشعرين بالخمول، وتقلب المزاج، والغثيان، نتيجة استبعادك مجموعات الطعام الرئيسية، ما يؤدي إلى نقص المغذيات، كما أن الحدّ من مجموعات طعام معينة يزيد الرغبة الشديدة في تناول السكر، ما قد يعرضك لزيادة الوزن مرة أخرى.

يساعد دمج المزيد من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية في نظامك الغذائي في إزاحة بعض الأطعمة "غير الصحية" التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات والدهون. يوصى بإضافة الخضار في كل وجبة؛ باعتبارها من أفضل الأطعمة لفقدان الوزن، فهي غنية بالألياف والماء، ما سيساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول.

الترطيب الجيد

قد يؤدي الجفاف إلى الإفراط في تناول الطعام. في حين يمكن لشرب كوب من الماء أن يملأ معدتك، فترسل معدتك بعد ذلك إشارات إلى عقلك لإخباره بالتوقف عن الأكل. بالإضافة إلى ذلك، فإنَّ الحفاظ على رطوبة الجسم يساعد الكلى على تصفية السموم والفضلات؛ حتى تتمكن من الاحتفاظ بالعناصر الغذائية الأساسية.

الخبز المخمر

تساعد عملية تخمير العجين على تكسير بروتينات الغلوتين، ما يجعلك تشعرين بانتفاخ أقل من الخبز العادي، كما أنه مصدر جيد للألياف، ما قد يمنعك من تناول وجبة خفيفة سكرية بعد ساعتين.

الطعام اليقظ

الأكل أثناء تشتيت الانتباه يمكن أن يضعف الهضم وإفراز هرمونات الشبع، ما قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام. لذا، يجب عدم الانخراط في أنشطة أخرى أثناء تناول الطعام، والتركيز فقط على الطعام في طبقك. حاولي أن تأكلي ببطء وامضغي جيداً واستمعي إلى جسدك أثناء تناول الطعام؛ لتحكم أفضل في حصتك.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي