المبعوث الأممي ينتقد بطء محادثات إقرار السلام في سورية في جنيف

د ب ا - الأمة برس
2022-06-03

مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية السفير جير بيدرسون (أ ف ب)

انتقد المبعوث الأممي إلى سورية جير بيدرسون بطء سير المفاوضات الجارية بين الحكومة السورية والمعارضة من أجل إقرار السلام.

وقال بيدرسون إنه بعد الجولة الثامنة من المحادثات حول الإصلاحات الدستورية والتي عقدت في جنيف اتضح عدم وجود تقارب بين الجانبين.

وتضمنت مفاوضات هذا الأسبوع، والتي تهدف إلى تمهيد الطريق للسلام في سورية، تعزيز مؤسسات الدولة ومعالجة انتهاكات حقوق الإنسان.

وفي بيان مكتوب انتقد بيدرسون "الوتيرة البطيئة والعجز المستمر عن العثور مؤقتا على اتفاق ملموس."

وكانت الجولة الثامنة من محادثات السلام السورية قد انطلقت في جنيف يوم الاثنين الماضي، حيث أدرجت موضوعات الإصلاح الدستوري وحساب جرائم حقوق الإنسان على جدول الأعمال، مع عودة أعضاء الحكومة السورية والمعارضة إلى طاولة المفاوضات بقائمة محددة من الموضوعات.

واندلعت الحرب الأهلية بسبب الاحتجاجات المناهضة للحكومة التي تفجرت في عام 2011، لكنها سرعان ما تحولت إلى قتال شمل البلاد بأكملها تقريبا وشارك فيه فصائل متعددة. وسيطرت الحكومة على أجزاء كبيرة من البلاد في السنوات الأخيرة بسبب الدعم الروسي لها.

ومن المقرر مع ذلك عقد جولة أخرى من المباحثات في الفترة من 25 إلى 29 من تموز/ يوليو المقبل.

ومنذ أن استعاد الرئيس السوري بشار الأسد اليد العليا في الحرب الأهلية أظهر ممثلوه في مفاوضات جنيف القليل من التعاون بسبب تقديم روسيا مساعدات عسكرية له.

بدأ الصراع قبل أحد عشر عاما باحتجاجات سلمية ضد الحكومة في دمشق.

استخدمت قوات الأسد الأمنية العنف ضد المتظاهرين ثم تطور الوضع إلى حرب أهلية بمشاركة أطراف دولية عديدة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي