رئيس الوزراء العراقي : اخترنا النظام الديمقراطي ولا خيار غيره

د ب أ- الأمة برس
2022-04-11

رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي (واع)

 بغداد: ذكر رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، الإثنين 11ابريل2022، أن بلاده تمر بظروف انتقالية، مضيفا أنه "لا يجب أن يكون لدينا إحباط من بعض النواقص التي تعتري التجربة السياسية في البلاد".

 وقال الكاظمي خلال حضوره مأدبة إفطار مع العاملين في  مصفاة الدورة لتكرير النفط جنوبي بغداد: "نحن الآن نمر بظروف انتقالية وما بعد الانتخابات البرلمانية وكذلك انعكاسات الأوضاع في روسيا وأوكرانيا على الاقتصاد والمستوى المعاشي لكل دول العالم".

 وتابع الكاظمي قائلا: "لايجب أن يكون لدينا إحباط من بعض النواقص التي تعترى التجربة السياسية، ونحن اخترنا النظام الديمقراطي وليس لدينا خيار غيره".

 وأوضح رئيس الحكومة العراقية قائلا إن النظام الديمقراطي في العراق "قد يمر ببعض المشاكل، ونحن أبناء هذا التأسيس، ونتحمل المسؤولية؛ من أجل المستقبل، ومن أجل أبنائنا، يجب أن نتفاءل، وأن نعمل سويا لخدمة شعبناواتخذنا قرارات جريئة في مجلس الوزراء لحماية المواطنين".

ومضى الكاظمي قائلا: "إننا نولي الأهمية القصوى للمواطن ليعيش حياةً كريمة، رغم كل الظروف والتحديات، وتبذل الحكومة جهوداً كبيرة لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين ونعمل ليلاً ونهاراً ودون توقف من أجل تأمين مستلزمات التيار الكهربائي خلال الصيف".

 واستطرد الكاظمي قائلا: "يجب أن نعمل على بدائل النفط، وأن تبقى هذه الثروة لحماية أبنائنا وأحفادنا ومستقبل العراق، يجب أن نعمل سويا لبناء العراق، وأن نتحمل المسؤولية وقدمنا مشروع قانون الأمن الغذائي ،وعلينا أن نتعاون جميعاً كحكومة وبرلمانيين، وأن نتحمل مسؤولية تمرير هذا القانون لكي نستمر في تغطية نفقات الدولة".

واختتم الكاظمي تصريحاته: "لدينا فائض مالي لكننا بحاجة إلى موازنة وقانون لها ، وقانون الأمن الغذائي سيوفر تسيير الأمور اليومية للدولة، وكذلك الكهرباء، والخدمات، والصحة، والتعليم والموارد الغذائية التي يحتاجها المواطن العراقي".







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي