في نهاية الامر ..عالم روسي: 20 بالمئة من المدخنين سيقلعون عن هذه العادة السيئة!

نوفوستي
2022-03-31

(فليكر )

 

يشير عالم المخدرات الروسي أليكسي سمشليايف، إلى أن هناك سببين رئيسيين لترك عادة التدخين السيئة، ويتوقع أن يقلع 20 بالمئة من المدخنين في روسيا عن هذه العادة السيئة. 

ويشير العالم الروسي في حديث لراديو "سبوتنيك"، إلى أن المدخنين يقسمون شرطيا إلى ثلاث فئات حسب موقفهم من هذه العادة السيئة.

 

ويقول " الفئة الأولى تقلع عن التدخين بسبب مشكلات صحية، والفئة الثانية تقلع عن التدخين بسبب القيود المفروضة على المدخنين، وأما الفئة الثالثة فستبقى تدخن على الرغم من جميع القيود وارتفاع أسعار السجائر. أي لن تقلع عن التدخين مهما حصل".

ويضيف، قد يدفع ارتفاع أسعار السجائر، عددا كبيرا من أفراد الفئة الثانية إلى الإقلاع عن التدخين.

ويقول، "يمكن أن يؤثر ارتفاع أسعار التبوغ في الفئة الثانية من المدخنين ويجعلهم يقللون أولا من التدخين وبالتالي الإقلاع عنه نهائيا".

ويضيف، كم يجب أن يكون سعر علبة السجائر، لكي يضطر الشخص إلى ترك عادة التدخين السيئة.

ويقول، "هناك مستوى معين لسعر علبة السجائر، فإذا تجاوز سعر العلبة هذا المستوى فإن الكثيرين لن يمكنهم شراؤها. وعند مناقشة هذه المسألة، توصل الباحثون إلى أن سعر علبة السجائر يجب أن يكون مرتفعا، بحيث لا يمكن للطالب أن يشتريها. بمعنى يجب أن تكون اسعار السجائر مرتفعة ومرتفعة جدا لتشكل عائقا ماليا. أي يجب أن يؤدي ارتفاع أسعار السجائر، إلى خلق هذا الحاجز".








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي