طبيب روسي يحدد أكثر المشروبات الكحولية ضررا

لينتا. رو+ روسيسكايا غازيتا
2022-03-20

بعض المشروبات الكحولية هي أكثر ضررا على الجسم من غيرها (بيكساباي)أعلن الدكتور رستم أوسمانوف، أن الكونياك والجعة، هما أكثر المشروبات الكحولية ضررا على الجسم.

ويشير أوسماتوف في تصريح لوكالة Prime الروسية، إلى أن بعض المشروبات الكحولية هي أكثر ضررا على الجسم من غيرها، لأن الأضرار التي تلحقها بالجسم أكبر من المشروبات الأخرى.

ويقول، "يمكن أن يؤدي تناول الكونياك بصورة دورية منتظمة إلى حصول مشكلات في عملية التمثيل الغذائي للكربوهيدرات والدهون. وأن تناول أكثر من 80 مليلتر منه يسبب تضييق الأوعية الدموية".

ووفقا له، الكونياك مشروب غني بالسعرات الحرارية. كما لا ينصح بالإفراط بتناول الكوكتيلات الكحولية وأنواع النبيذ الفوار، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر، وأما الجعة فتزيد من أعباء الكلى.

ويقول، "إن الإفراط بتناول الجعة يزيد من أعباء الكلى ويؤثر سلبا في الغشاء المخاطي للمعدة والبنكرياس، ويؤدي إلى الإصابة بأمراض الغدد الصماء والضعف الجنسي واضطرابات هرمونية".

ويعتبر أوسمانوف، النبيذ أقل خطورة على الجسم من بقية المشروبات الكحولية الأخرى، لأنه يخفف كثافة الدم ويوسع الأوعية الدموية ويساعد على الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية. ولكنه في نفس الوقت ينصح بتناوله بكميات قليلة أيضا.

وكان النادل فاسيلي زخاروف، الخبير في تحضير أنواع مختلفة من الكوكتيلات الكحولية، قد أعلن أنه حتى تناول كميات قليلة من الكحول يمكن أن يسبب مشكلات صحية. لذلك يقول إن الاستمتاع بالمشروبات الكحولية يحصل فعلا عند تناول كمية قليلة محددة منها. لأنه في حالة السكر، لا يمكن الشعور بكل الفروق الدقيقة في التذوق وتقييم جودة محتويات الكأس.

ويقول، "بالطبع إذا كان الشخص يشرب منذ فترة طويلة وبكميات كبيرة، فلن يهمه ما يشربه".

 








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي