هونغ كونغ تسمح للطواقم الطبية للصين القارية بمزاولة مهنتهم على أراضيها لمكافحة كوفيد

د ب أ - الأمة برس
2022-02-24

صورة بتاريخ 19 شباط/فبراير 2022 تُظهر فريقًا طبيًا من غوانغدونغ ذاهبين إلى هونغ كونغ لمساندة القطاع الطبي لمواجهة تفشي كوفيد-19 (ا ف ب)

سمحت حكومة هونغ كونغ الخميس 24 فبراير 2022م بشكل طارئ للأطباء والممرضين والممرضات الآتين من بر الصين الرئيسي بممارسة مهنتهم على أراضيها لتجنب انهيار نظامها الصحي بسبب "الارتفاع الهائل في عدد الإصابات الجديدة بكوفيد-19 المسجلة يوميًا".

وأشارت الحكومة في بيان إلى أن هونغ كونغ، التي تتمتّع بنظام قضائي منفصل عن ذلك المعتمد في الصين القارية، اعتمدت "إطارًا قانونيًا" لكي تقوم حكومة بر الصين الرئيسي "بدعمها بشكل طارئ مثلما هو لازم (...) بطريقة فعّالة أكثر وسريعة".

ولا يُسمح لأطباء بر الصين الرئيسي بمزاولة مهنتهم في هونغ كونغ حاليًا من دون أن يخضعوا لاختبارات محلية ودون أن يحملوا ترخيص عمل.

وتواجه هونغ كونغ التي تتمتع بحكم ذاتي موجة غير مسبوقة من الإصابات بكوفيد-19 بحيث تُسجّل آلاف الإصابات يوميًا.

ومثلما حصل في بر الصين الرئيسي، اعتمدت هونغ كونغ، وهي واحدة أكثر مدن العالم كثافةً سكانية، استراتيجية "صفر كوفيد" صارمة جدًا أبعدتها من تداعيات جائحة كوفيد-19 بشكل مهمّ طيلة عامين.

لكن السلطات في هونغ كونغ فوجئت ببدء انتشار المتحورة أوميكرون شديدة العدوى في أواخر كانون الأول/ديسمبر على أراضيها.

وقالت الحكومة في بيانها، إن "هونغ كونغ تواجه الآن وضعًا وبائيًا خطيرًا للغاية يواصل التدهور بسرعة"،  مشيرةً أيضًا إلى استخدامها صلاحياتها الاستثنائية

وتعفي الصلاحيات الاستثنائية "بعض الأشخاص أو المشاريع من جميع المتطلبات القانونية اللازمة" للعمل "لزيادة قدرة هونغ كونغ على السيطرة على الوباء واحتواء الموجة الخامسة خلال فترة زمنية قصيرة".

يأتي الإعلان بعد أسبوع من حث الرئيس الصيني شي جين بينغ هونغ كونغ على اتخاذ "جميع الاجراءات اللازمة" للسيطرة على تفشي كوفيد-19، مشددًا على أن المدينة لا يمكنها التفكير بالتعايش مع الفيروس مثلما الحال في معظم أنحاء الكوكب.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي