رئيس الحكومة السورية :الهدف من إعادة هيكلة الدعم هو التخفيف من عجز الموازنة

د ب أ - الأمة برس
2022-02-10

اجتماع  الحكومة السورية (سانا)

دمشق  – أكد رئيس مجلس الوزراء السوري حسين عرنوس أن الهدف من إعادة هيكلة الدعم هو التخفيف من عجز الموازنة وتخصيص كتلة مالية لدعم الأسر الأكثر فقراً ودعم الإنتاج وكذلك العمل على تحسين القدرة الشرائية للمواطنين ودعم ثبات سعر صرف الليرة.

وقال عرنوس ، لصحيفة "الوطن" السورية نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس 10 فبراير 2022م ،  إن "كتلة الدعم في موازنة ٢٠٢٢ تبلغ نحو ستة آلاف مليار ليرة سورية (هذا المبلغ من دون احتساب دعم الكهرباء) من أصل إجمالي الموازنة والبالغة قرابة ١٣ ألفاً و500  مليار ليرة، مشيرا إلى أن هذا المبلغ يزيد من عجز الموازنة ونتائجه ستكون سلبية جداً على اقتصاد البلد.

وأضاف أن عملية إعادة هيكلة الدعم يمكن أن تؤدي إلى تخفيض مبلغ ألف مليار من أصل ستة آلاف مليار، وإعادة توزيع الجزء المتبقي منه وضخه في الإنتاج وباتجاه الأسر الأكثر احتياجاً وفي دعم بعض الفئات والمهن التي تحتاج إلى هذا الدعم أكثر بكثير من غيرها .

وأكد رئيس مجلس الوزراء " لم يكن الهدف كما يتحدث البعض، هو تقسيم المجتمع أو "رفع الدعم" عن فئة وإبقائه لفئة أخرى، الهدف هو اقتصادي واجتماعي ووطني بحت وسينعكس إيجاباً على المجتمع رغم ما يحمله من مصاعب، وخاصة في ظل شح الموارد المالية والحصار الاقتصادي المفروض على سوريا ".

وكانت الحكومة السورية أقرت بداية الاسبوع الماضي خطة الدعم والتي استبعد منها حوالي 550 ألف شخص طالت الكثير من موظفي الحكومة السورية بسبب امتلاك سيارة ، ثم أعيد نهاية الأسبوع الماضي أكثر من 200 ألف شخص لمظلة الدعم الحكومية  التي تشمل مواد غذائية منها الخبز إضافة إلى البنزبن والديزل .







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي