أمم إفريقيا 2025: رئيس المجلس العسكري الغيني يأمر بتغيير فريق اللجنة المنظمة المحلية

ا ف ب - الأمة برس
2022-02-04

الكولونيل مامادي دومبويا يؤدي اليمين رئيسا انتقاليا لغينيا في كوناكري في الاول من تشرين الاول/أكتوبر 2021.(ا ف ب)

أمر رئيس المجلس العسكري الحاكم في غينيا الكولونيل مامادي دومبويا الجمعة بتغيير فريق اللجنة المحلية المنظمة لكأس أمم إفريقيا في كرة القدم التي تستضيفها البلاد عام 2025.

كما طلب دومبويا الذي تم تعيينه "رئيسا انتقاليا" منذ أن أطاح بالرئيس ألفا كوندي ورجاله في الخامس من أيلول/سبتمبر، من وزارة الرياضة التفكير في "جدوى تنظيم غينيا" لكأس أمم إفريقيا 2025 حسب بيان صحافي الجمعة لمجلس الوزراء الذي عقد الخميس.

ولم يتم توضيح الآثار المترتبة عن هذا "التفكير".

وكانت الحكومة الغينية أكدت خلال اجتماع سابق لمجلس الوزراء في التاسع من كانون الأول/ديسمبر الماضي، "الحاجة الملحة إلى اتخاذ جميع التدابير التي تُمكِّن من تسريع أعمال تشييد البنية التحتية لكأس أمم إفريقيا 2025، لأن غينيا يجب أن تكون جاهزة لهذا الموعد الكبير".

ويعتبر تنظيم هذا الحدث القاري تحديًا لهذا البلد الفقير الذي يفتقر بشدة إلى البنية التحتية سواء من حيث المعدات الرياضية أو النقل والذي شهد انقلابا عسكرية في الآونة الأخيرة.

وقالت الحكومة أن الكولونيل دومبويا كلَّف أثناء مجلس الوزراء الخميس، الوزير "بالمضي قدمًا في إعادة تشكيل +كوكان+ (اللجنة المحلية المنظمة لكأس أمم إفريقيا) في أقرب وقت ممكن".

ولم يتم تقديم أي تفسير بخصوص هذا التغيير. لكن اللجنة المنظمة المحلية يقودها حاليًا وزير الرياضة السابق للرئيس المخلوع، سونوسي بانتاما سو، وشخصيات من السلطة المعزولة، مثل وزير حقوق الإنسان السابق زاليكاتو ديالو والحاكم السابق لمدينة كوناكري ماتوران بانغورا.

ومنح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ("كاف") في عام 2014، شرف استضافة نسخ 2019 و2021 و2023 إلى الكاميرون وساحل العاج وغينيا على التوالي.

واضطر الاتحاد القاري الى تعديل موعد اقامة هذه النسخ الثلاث بسبب عدم جاهزية الكاميرون للاستضافة عام 2019، فعهدت الى مصر ومن ثم باتت نسخة 2021 من نصيب الكاميرون وهي تستضيفها حاليا بعدما تم تأجيلها لمدة عام بسبب فيروس كورونا، و2023 لساحل العاج ووافقت غينيا على تنظيم نسخة 2025.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي