ارتفاع صافي حجم ثروات الأسر الإيطالية أثناء فترة تفشي وباء كورونا

د ب أ- الأمة برس
2022-01-31

انخفض حجم الثروة العامة خلال الفترة نفسها بواقع 260 مليار يورو، ليصل إلى قيمة سلبية قياسية قدرها 5ر1 تريليون يورو (أ ف ب)

روما: ارتفع صافي حجم الثروات الخاصة للأسر الإيطالية خلال عام 2020الذي شهد تفشي فيروس كورونا المستجد، بواقع 102 مليار يورو (111 مليار دولار)، بحسب تقرير مشترك صادر عن "بنك إيطاليا" ومعهد الإحصاء الوطني في البلاد.

وأفادت وكالة "بلومبرج" للانباء، الاثنين 31يناير2022، بأنه بعد تسجيل الزيادة الجديدة في حجم الثروات الخاصة للأسر الإيطالية، وصل مجموع مبلغ ثروات الاسر إلى 10 تريليون يورو خلال عام 2020، الذي شهد تفشي وباء كورونا.

وأظهرت البيانات أن الإيطاليين استمروا في تركيز معظم ثرواتهم في مجال العقارات، كما كانت هناك زيادة في الودائع واستثمارات التأمين.

من ناحية أخرى، انخفض حجم الثروة العامة خلال الفترة نفسها بواقع 260 مليار يورو، ليصل إلى قيمة سلبية قياسية قدرها 5ر1 تريليون يورو.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي